]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

غريب

بواسطة: Fairouz Attiya  |  بتاريخ: 2011-08-20 ، الوقت: 04:33:24
  • تقييم المقالة:



"يا غربتي وسط أهلي و ناسي و خلاني،،،،،وحسرتي علي قلب تمنيته ولا يوم تمناني,,,,,,غريب قلبي وحيد كنجم تاية في وسط ليله ظلام,,,,,الغيم ضيع زهوته والوحدة قتلت فيه الكلام,,,,,ندهت يا ناس يا خلق يا عالم م الوحدة إنشلوه,,,رد عابر سبيل وقال دا خبل يا ناس هملوه,,,,وعجبي......

غريب من يومي ولا حد عارف بغربتي,,,,تعيس ومكسور مالي مثيل ف وحدتي,,,,حواليني م البشر ميه وألف و ألوف,,,,مين ندهت منهم ضحك وقال المغالطة لعبتك,,,,,منين تجيك الغربة يا فصيح و الحكاوى لعبتك؟؟؟؟ غريب من يومي ولا حد عارف بغربتي,,,,,وعجبي......

يا صبر حاضر و طيب و صبر جميل,,,,,م العين دي حبه و م القلب حبتين,,,,,يا نجم حاول و قاوح ولو ليلك طويل,,,,,يمكن يزول الغمام و ترجع بنورك تملي العين,,,,ويا غربتي وسط أهلي و ناسي و خلاني,,,,,وحسرتي علي قلب تمنيته و ما ظنيت يوم يتمناني,,,,,,,وعجبي......


من وحي غربتي

  • Salem Hassen Ali | 2011-11-19
    يقال ان من الشّعر ما قتل وهذا من ذاك تاسرك العبارة ويقتلك الوجد ويسهدك البثّ والشكوى وتسمعك اغنية الألم شجوها وذاتها فاذا بك تشدوها وتنشدها كل ذلك يحدث لك ومعك وانت تقرا هذه المراة التي تفننت في وصف اعمق خلجات النفس وتمايلاتها في بحر المشاعر ونهر الاحاسيس والعواطف لشدّ ما تاثّرت بتهدّج صوتها وتزاحم كلماتها ...من قال ان العقل لا ينصت الى القلب وان الحكمة لا تتحقق الا بمقولاتنا العقلية فهذا دليل على سوء تقدير ميزات نفسه وخفاياها متحررة من سلطتي العقل والرقيب اشكرك فيروز اشكرك استاذتي اخوك سالم حسن علي
    • Fairouz Attiya | 2011-11-22
      سيدى الفاضل.......تحية اجلال واكبار لشخصك العالم الفضيل.......ليس فقد ببواطن الأمور و خفايا فنون النقد و التحليل.....وانما ايضا ببواطن النفوس و خفايا خلجاتها.......سيدى الفاضل و العزيز كل الشكر والتقدير لهذه الروح العبقرية التي تستطيع و بكل بساطة أن تقرأ مابين البسطور و خلف السطور و حتي ما أريد أن يقال...............تحية تقدير و احترام و اعزاز لهذه الروح التي لا تجد غضاضة أبدا في البوح بجودة أو براعة الأخرين............سيدى ان تقديرك لكلماتي البسيطات لتقدير لألم نفس و غربة روح......و هو أمر جد عظيم........لا يقوى عليه سوي أيضا العظماء..............سيدى صدقا تتوقف الكلمات علي شفتي.....ولا تسعفني....فعظمة شخصك تفوق ما اعتادت شفتاي علي لفظة من عبارات تقدير...............فعفوا سيدى علي التقصير..................ودمتم سيدى للروح نبض......ولمحبي الشعر عون و ساعد و نصير ....................أختكم فيروز عطية

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق