]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ساعة موعدى

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-11-29 ، الوقت: 00:59:42
  • تقييم المقالة:

عند مجىء كل مساء القلب يفيق ليعيش الم جديد 

لفراق حبيب يختار ساعة قدومه ليدكرنى بما هو قديم ويابى ان يتركنى وحيد

اسمع همسا يراودنى عن مكان لقاء طيفه و يامرنى الالتحاق به فى مكان بعيد

اخرج ليلا و البرد قارس و انا فى شوق من سماع خبر اتمنى ان يكون سعيد

الجسم يرتعش و العينان تائهتان لا اسمع كلاما غير الهمس تخال الحبيب اقرب من حبل الوريد

تتناغم معه دقات قلبى كلما ا قتربت من المكان تتزداد سرعتها فيتجاوب الجسم و يحس بارق شديد

اصل المكان ارى الطيف يجالسنى انسى الارق و اشعر بانس يتلدده قلبى العنيد

الهمس يتبدل كلام يسمعه القلب فيشفى و يرجع العقل ليقول للتلاقى هل من مزيد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق