]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هذيان...........

بواسطة: هناء مسلم  |  بتاريخ: 2012-11-28 ، الوقت: 23:27:51
  • تقييم المقالة:

بينما كنت اقلب في اوراقي  .........بمذكراتي وكتاباتي...........لم اجد شيئا استطيع قولة .

لم اجد حقا ما يعبر عني الان..........ماقد يصف حالتي .

كل ما شعرت بة هو انني اود ان اكتب..............واترجم الصمت بداخلي لحروف وكلمات.

اسمعها بصوت من يقراها..............ولكني اشعر حقا ان بداخلي ثورة غضب او رغبة في النسيان.

اشعر بذلك التناقض ..............واجد اللوم من قلبي وعقلي ولا اشعر سوي انني اغرق.

حقا استمتع بذلك الغرق.............فبقدر ما تاخذني امواجة وتذهب بي من شاطئ الي شاطئ .

ولكني اشعر بانني احيا................وان لي قلبا ...........قد تسرب الحب لداخلة يوما.

اشعر انها لحظات تاخذني ......تجذبني لهذا الاتجاة.......وكانها ريح قوية او عاصفة  تملا المكان.

عاصفة قد دخلت قلبي ..............فاصابتة بالهذيان.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2012-11-29
    عزيزتى / هناء . . . كلماتك أحزنتنى كثيراً . . حيرتكِ ظاهرة ، وغضبكِ بادى ، ورغبتكِ فى النسيان واضحة ، ولومكِ لقلبكِ وعقلكِ لم يريحنى . . ألهذا الحد أنتِ تخشين من الحب ؟ فى خاطرتك السابقة قلتِ أنكِ تعشقين الحب ولكنكِ تبحثين عن المعشوق ، والآن أراكِ تخافين من الحب ، وتصفينه بالعاصفة التى دخلت قلبكِ فأصابته بالهذيان . . إن كان هو هذيان الحب فيا مرحباً به وأهلاً به وسهلاً ، ولتفتحى له كل الأبواب والنوافذ ، ولتزيحى كل الستائر ، ولتضيئى كل الأضواء والأنوار ، ولتعلقى كل الزينات ، ولترتدى أجمل الثياب ، ولتنشدى أحلى النغمات ، ولا تخشى من العواصف والأنواء ، فعواصف الحب هى أرق من النسيم ، وأنواء الغرام هى أصفى من جريان الماء على صفحة الغدير . . كونى مرتاحة البال وقوية اليقين ، فما فى الحياة أحلى من لحظات الحب . . فلا تضيعيها . . لا تضيعيها أيتها العزيزة الرقيقة . .   تحياتى .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق