]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نعمة الرضا

بواسطة: جاسر يوسف  |  بتاريخ: 2012-11-28 ، الوقت: 23:26:53
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

الرضا بما قسمة الله للانسان هي نعمة كبيرة جدا من الله الرحمن الرحيم

لابد من الشعور بالرضا في كل ما قدرة الله للانسان ..فان ابسط مثال علي ذلك هو الغنا والفقر

ان الغنا الحقيقي هو غنا النفس ولتعلم جيدا انة ليس كل ما يتمناة المرء يدركة

ان الكمال لله وحدة هي صفة تفرد بها سبحانة وتعالي ...ولا يمكن لمخلوق ان يمتلك هذة الصفة ابدا

اذن فلابد من وجود نقص دائما في حياة الانسان وفي شخصيتة

وهذا امر طبيعي لابد منة

الكثير من الناس للاسف لا تعرف هذة الحقيقة

يعتقد البعض ان امتلاك المال وحدة هو مفتاح السعادة

ولكن هل تعتقد ان المال يمكن ان يعوض عن الصحة مثلا

فربما رايت شخصا لا تعرفة تبدو علية مظاهر الثراء والنعمة ولكنة في الحقيقة

مصاب بمرض خطير يهدد حياتة

او مصاب بمرض بمعدتة تجعلة بالرغم من كل الاموال التي يمتلكها لا يستطيع ان ياكل ما يشتهي

او عندة نوع من الاكتئاب فلا تعرف الابتسامة طريقها الية

او لدية انواع من الارق والقلق تجعلة طوال الليل لا يستطيع النوم

وربما يكون لدية ابن تافة مهمتة الوحيدة ان يبدد كل ما بناة الاب لمستقبلة دون النظر لاي اعتبار

وهناك الكثير والكثير من نماذج هكذا نراها في حياتنا اليومية او نسمع عنها

فهل فكر الانسان في كل هذة الاحتمالات قبل ان يحسد اخية علي كثرة مالة وغناة؟

لا اعتقد.............

وربما يتسائل البعض ليس بالضرورة ان يكون كل صاحب ثروة لة محنة او معاناة

هذا صحيح ولكن

ان ربك الحق سبحانة يعطي النعمة ثم يامر العبد بفعل الخير وشكر الله علي نعمتة

واخراج زكاة المال واطعام الفقير حتي يبارك الله له فيما رزقة اياه

اما من رفض واستكبر وتمادي في الكفر والعناد

فان ربك الحق سبحانة يتوعدة بالفقر والمهانة ولو باخر حياتة ثم يلاقي العذاب يوم القيامة وبئس المصير

فالعبرة بالنهاية لان الله لا يحب كل جبار عنيد

فاعلم ايها الانسان ان السعادة ليست بكثرة الاموال

ولكن السعادة كل السعادة في حب العبد لله وحب الله للعبد

وعمل الخير لوجة الله تعالي

والشعور بالرضا يجعلك دائما في حالة سلام مع النفس واحساس كبير بالراحة والسعادة

فان الحق سبحانة يقول في حديث قدسي

يا ابن ادم.......لا تخف من ذي سلطان ما دام سلطاني وملكي لا يزول

يا ابن ادم.......لا تخف من فوات الرزق ما دامت خزائني مملوئة لا تنفذ

يا ابن ادم ......خلقت الاشياء كلها من اجلك وخلقتك من اجلي فسر في طاعتي يطعك كل شي

يا ابن ادم ......لي عليك فريضة ولك علي رزق فان خالفتني في فريضتي لم اخالفك في رزقك

يا ابن ادم......ان رضيت بما قسمتة لك ارحت قلبك وان لم ترضي بما قسمتة لك فوعزتي وجلالي لاسلطن عليك

الدنيا تركض فيها ركض الوحوش في البرية ثم لا ينالك منها الا ما قسمتة لك وكنت عندي مذموما

صدق الله جل جلاله

والحمد لله رب العالمين

                                                                                                                 **جاسر

 

 

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق