]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عاشقة بلا معشوق

بواسطة: هناء مسلم  |  بتاريخ: 2012-11-28 ، الوقت: 23:02:12
  • تقييم المقالة:

طوال حياتي بداخلي شئ لا اعلم ان كان هاجسا..............او حلما ..........او ماذا ادعوة بة بماذا القبة؟

هذا الشئ كان الحب ...........

نعم الحب هو هاجسي الوحيد بالحياة ...نعم هو مبتغاي

لا اذكر سوي انة منذ ان بدا قلبي يدق ويعرف كيف يميز بين دقاتة0.

فان يبحث عن الحب وان اخر ينتظرة.

فمن طريق الي طريق ومن متاهة الي اخري ..............وانا بين كل تلك الدهاليز ابحث عنة .

كلما قلت انني قد مليت واصابني التعب ........وقد جزعت نفسي الصبر .

ماهي الا ايام ويعاودني ذلك الهوي ..............بالفعل هو لي كالهواء اتنفسة

اكاد اجن بذلك الهوي................عاشقة بلا معشوق

كلما اختبئت منة وجدني...........ولا اعلم ان كنت انا من يبحث عنة ام نبحث نحن كلانا ونلتقي.

لا اعلم من اغرقني بذلك الوهم...........من اخذ بيدي ثم تركني.

من قال واخبرني ان الحياة ليست حياة بدون الحب.

فلاي طبيب اذهب.............ولاي دواء الجا

حتي دعواتي ادعوها بالحب...............

هذا الهاجس قد اضاع من عمري سنوات واخاف حقا ان يضيع الاخريات.

انا تلك العاشقة............اسهر بين القمر والنجوم وارسل كلمات وكلمات ودقات قلب

فلمن اكتبها ..........ولمن ابعثها.........كلها لمجهول .

وما اعجب لامرة ان قلبي هوي ذلك العذاب.

ولم يعد يطيق الابتعاد فالبحب وللحب اصبح اسيرا

واخاف ان يصير جريحا ................

هو الان يرفرف في السماء........يحلق في الفضاء.

ومن شجرة الي شجرة يتناول الغداء.

ويهوي ان يجد القفص ...........فعن الحرية يتخلي

وبحبة قد تجلي.............

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2012-11-29
    العزيزة / هناء . . . قرأت هذه الخاطرة الجميلة والرقيقة التى تعبر عنكِ يا ذات القلب الصغير . . ولى فى البداية تعليق وحيد على عنوان الخاطرة وهو " عاشقة بلا معشوق " . . خاطرتك يا عزيزتى تكشف تماماً أنكِ عاشقة للحب والغرام ، ولكن ما ينقصك هو ذلك الشخص الذى تفرغين فى صدره وقلبه وكل كيانه ذلك الحب الذى يملأ صدرك وقلبكِ وكل كيانكِ . . لقد أحببتِ الحب وعشقته يا عزيزتى ، وأنتِ الآن تبحثين عمن يستحق حبك وإمتلاك قلبك وإنشغال عقلك والإستحواذ على كل كيانك . . أما بخصوص من قال أن الحياة ليست حياة بدون الحب ، فتلك حقيقة يا عزيزتى يدركها كل المُحبين  . . بالحب يا عزيزتى تصير للحياة نكهة ومذاق ، أنظرى إلى أى شئ حولك ، بالحب تجدينه صار شيئاً آخر ، حبك للعمل يجعلكِ تستمتعين به ، وحبكِ للنجاح يجعلك تجتهدين من أجل الوصول إليه وأنتِ راضية . . وكذلك الحياة ، صحيح لها طعم ومذاق ، ولكن مذاقها بالحب أحلى وأحلى وأحلى . . لا تتعجلين مجئ المحبوب ، ولكن الأهم أن يجئ المحبوب الذى يتمناه قلبك ، يصون حبك ويهوى قربك ويُسكن فؤادك ويُريح بالك ، ولا يُشقيكِ أبداً ولا يُضنيكِ . . . مهلاً . . ثم مهلاً . . ثم مهلاً . . أيتها العزيزة الغالية ذات القلب الصغير .      مع تحياتى لكِ .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق