]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

آلة السّحر

بواسطة: مصطفى فلفل  |  بتاريخ: 2012-11-27 ، الوقت: 11:43:29
  • تقييم المقالة:
آلة السِّحر

تخرج علينا كل يوم أبواق المتكلمين واصحاب الأقلام يكتبون وينددون وكلّ يدّعي أنّه يكتب الحقيقة وكأنّ الحقيقة له تبع ،وكل واحد منهم يطنطن بأقاويله ويلقي علينا بنفايات عقله ؛هؤلاء البارعون في تدليس الحقيقة وخلق لهيب النار  ،هؤلاء هم العالة لا هم لهم إلا سبقاً او انفراداً بقول ولو على حساب دم الناس الذين بلغت قلوبهم الحناجر ،إنّها آلة السحر آلة الإعلام والأقلام ،هي الملاذ الذي يسعى إليه الناس لمعرفة ما يدور ......شلّت أيدي صانعي الفتنة وأصحاب الأقلام الخسيسة هؤلاء الذين اشاعو التفرق ولا ينفكون أبداً عن النفاق ،هؤلاء البغايا الرافعين للواء الشّرف المزعوم والمدّعين النبل والحيادية ، أيُّ حيادية يا صانعي الباطل يا من جعلتم الأعراض ودم الناس خبزا منه تأكلون أنتم محض أنذال الخزي فيكم شارة.

أنا لست تَبعاً لأحد ولست أيضاً ندّاً لأحد؛ لكن العاقل من نظر وفكّر واعتبر ولكن للأسف أصبحنا فرقاً من المهللين لا نعرف لأنفسنا في ساحة السياسة ملّة ولا دين ،فلمن نهلل؟؛ للعالة الأنذال الأوغاد هؤلاء الذين تاجروا بنا ،لكلّ عاقل أقول هم اليوم معك لكن غدا لو حكمت المصلحة هم مع عدوك ،فاشدوا وترنم كما شئت على حمقك وافرح بهذا التشتت والتفرق.

النخبة،من هم؟، هل هم البارعون فقط في الكلام ونقض الأحوال ،المتكئون على أسرتهم ويحركونك أيها المغفل؟ ، من النخبة؟ حفنة القضاة الذين لا يعرفون العدل أم بعض خريجي المنظمات السياسية الذين كل ما يعرفونه ما درسوه في الكتب –كتب الحشو-؟ ، النخبة هم علماء الطب والهندسة والكيمياء و.............إلخ ، هم النخبة الحقيقية التي تنهض بالبلاد والعباد حسب ما يحتاجون نفعل ،نحتاج لنخبة تريد مجداً للامة لا مجداً شخصيّا ،  فهل المقاطعون والمنددون و... و....هم النخبة؟ ،كلا: هم النكسة.

الصفوة الحقيقية هي من تنهض وتضحي وتعمل لا تكتفي بجمع شرذمة وتجلس وتناقش ويكون شعارهم (ما وافق هوانا أخذناه وما عارضه حاربناه) فالنفعية دينهم ووقود حياتهم  ، ماذا فعل عيسى ابن مريم؟ ،كان أتباعه كثيرون لكنّه اختار اثنى عشر ممن صفيت نيتهم وباعوا أنفسهم من أجل تحقيق المجد الجمعي لا المجد الشخصي ،هم الحواريون واستحقّوا هذا اللقب عن جدارة واستحقاق.

 

 

لا تنخدع فقد يهولك جبل القش لكنّه أجوف نسمة هواء تنسفه.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق