]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل ستصمد؟؟

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2012-11-24 ، الوقت: 20:38:24
  • تقييم المقالة:

تتناوب مشاعر متضاربة أو متوافقة أو متوازية , قد لا أصدقها بدقة لأنني لا أعرفها و لا أصدقها , ففي كل مرة أقول فيها أنني أعرفها بل و أتكيّف معها و مع كوني أتبعها (مشاعر المقاومة في حالات خاصة من المرض) دون أدري تنقلب ضدي و يتغيّر كل شيء (كأن شيئاً لم يكن)....كأنني أقوم بتأليف فنون للدجل المتعلق بسيناريو الشعور.....

 


من تأليفي...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2012-11-24
    العزيزة / ياسمين . . . كلما قلت كلماتكِ و سطور مقالكِ ، كلما تملكتنى الحيرة فى التعليق عليه ، ربما السبب هو طبيعتكِ العلمية فى مقابل طبيعتى الأدبية . . ولكننى أشعر أحياناً كثيراً وأنا أقرأ لكِ برغبة شديدة فى قراءة الأكثر ولكنكِ تفاجئيننى بالأقل . . وعلى أية حال ، أعتقد أن الإنسان السوى منا تنتابه فى الغالب الأعم من الأوقات مشاعر متوافقة أو متوازية وليست متضاربة ، وهو عندئذ يكون فى حالة طيبة ومستقرة من الناحية النفسية . . ولكن عندما تنتاب أى منا مشاعر متناقضة فإن الحيرة والقلق تسيطران عليه ولا تكون حالته مستقرة من الناحية النفسية . . والجميع منا قد مر بهذه الحالة فى الكثير من الأوقات . . ذلك عن تشخيص الحالة يا عزيزتى ، فكيف العلاج الناجح فى مثل هذه الحالات للخروج من نفق المشاعر المتناقضة المرهق والمقلق والمحير . . . أرجو أن يصادفنى ذلك فى مقالات قادمة إن شاء الله . . سامحكِ الله يا عزيزتى ، فأسلوبكِ جعلتى أهوى المقالات العلمية وصرت أخشى من تأثير أسلوبك على مقالاتى الأدبية .. تحياتى .
    • ياسمين عبد الغفور | 2012-11-25

      لا ألومك أستاذ (وحيد) على حيرتك...من حقك أن تحتار.......و لكن هناك سبب لكل شيء يحدث في هذه الحياة .......

       

      ستستغرب لو قلت لك أن طبيعتي ليست علمية و لا أدبية و ........التفسير:أعتبر العلوم كالفيزياء و الرياضيات و كذلك اللغات و الشعر كلها معرفة و لا أفرق بين هذه المجالات بل أحترمها كلها و أؤمن بأهميتها.......

       

      هناك أسباب أخرى تجعلني اتصرف هكذا.......فأن أعشق اللغة العربية بجنون.........

  • عابر سبيل | 2012-11-24
    ولو أنّ المقال قليل الفقرات إلاّ أنّه قمة في مقارعة الشعور بالاّشعور وليد اللحظة .. واسمحي لي

    سيّدتي أنْ أتوقّف عند هذه الجملة ( ففقدت كلّ الحلول لأنّ جريان الوقت يجعل من الكلام كذباً )

    أكاد أقطع الشكّ باليقين لو كانت الجملة ذاتها على هذا النّحو : ففقدت كلّ الحلول لأنّ جريان الكلام 

    يجعل من سريان الوقت معنىً محنّطاً .. لي اليقين أنّك سيدتي ستجدين حلاّ يجعل الصمود طوع

    بنانك .. مجرّد اقتراح وليس طلب .. لك أطيب المنى .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق