]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اثر الحوار مع الاولاد

بواسطة: Soma Hosam  |  بتاريخ: 2012-11-22 ، الوقت: 20:39:50
  • تقييم المقالة:

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين.... اما بعد 

ان من اهم المهارات الحياتية التي تتداخل مع كل مناحي الحياة وعلاقاتها مهارت الحوار والاتصال التي تعد في ديننا عبادة نتقرب بها الى الله والتي نحصل منها على الذرية الصالحه وعلى النجاح في الدنيا والاخرة ....

ناتي الا اثار الحوار مع الابناء وأولها :

  • تعلم الولد اللغه بسرعه ويكون لقنا  طلق اللسان فصيحا يتمتع بجراءه وشجاعه ادبية .
  • يكتسب منهج التفكير المنطقي ويساعده على ترتيب افكاره والتعبير عن ارائه كما يدربه على سرعه البديهة .
  • ينمي شخصيته فكلما كان غنيا بذاته مقتنعا بمهارته وقدراته كان اكثر ابداعا وعطاء وثقة في نفسه .
  • يقوي ذاكرته ويثري تجربته ويحرك تفكيره وعقله.
  • يتيح الفرصة امام الوالدين لتنكشف نفس الولد امامهما فيجيدان التعامل معه .
  • يمنحه القدرة على حل المشكلات الخاصة به . 
  • يتحرر من بعض العادات والتقاليد السيئة .
  • ينمي علاقة ودودة بين الاباء والابناء .

وغيرها .....

وكل حوار يؤدي الى واحده من نتائج ثلاث :

1- الخلاف

2- التحاشي والانسحاب

3- التقارب والانسجام

وهكذا فكل نتيجه ستكون وليدة الاسلوب الذي قام عليه الاتصال .


متاب مهارات التواصل  مع لاولاد

للدكتور : خالد الحليبي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق