]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وزير الأوقاف مال الوقف يستحل بالكذب التزوير

بواسطة: حسين حبيب  |  بتاريخ: 2012-11-20 ، الوقت: 11:27:24
  • تقييم المقالة:

طالب الكاتب الشيخ حسين  حبيب  إمام وخطيب مسجد السلام بأوقاف مدينة السادات  المنوفية وكيل وزارة أوقاف المنوفية ووزير الأوقاف  الإعلان عن دروس الراحة التى يؤديها وكلاء الوزاراة ووكلاء المديريات ومديرى الدعوة ومديرى الإدارات ورؤساء الأقسام ومفتشى المساجد  بموقع وزارة الأوقاف والبوابة الالكترونية لكل محافظة وبأماكن ظاهرة بالمديرية والإدارات وتوزيعها على أئمة المساجد للإعلان عنها ودعوة الناس لحضور هذه الدروس ، لأحقيتنا فى ذلك من الجماعات الإسلامية المختلفة التى تعلن عن دروسها وندواتها بمساجد الأوقاف وتأديها  ، كما طالب بعمل خطة لمتابعتهم فى آداء هذه الدروس وتفعيلها لتنشيط الدعوة ولما تتحملوه من أمانة بشأن كل كلمه تقال فى أى مسجد .

ومنها  بالمذكرتين رقمى 182 ، 183 فى 27/3/2012 وارد مكتب وكيل لوزارة وغيرهما ومثلهما لمعالى وزير الأوقاف ، وللأسف لم يستجب وكيل الوزارة ولا وزير الأوقاف .

حيث أن وكلاء الوزاراة  ووكلاء المديريات ومديرى الدعوة ومديرى الإدارات ورؤساء الأقسام ومفتشى المساجد فى آخر كل شهر يتقدم كل واحد منهم باستمارة تفيد أنه أدى فى كل أسبوع درس فى يوم راحته بين المغرب والعشاء فى المسجد المدون بهذه الاستمارة والمحدد بها عنوان الدرس ويوقع عليها أنه أدى هذه الدروس تحت مسؤليته ، يتم بناء على ذلك صرف مكافئة له (50) جنية بدل عن كل درس .

والحقيقة أن أى أحد لم يسمع ولم يشاهد فى أى مسجد تابع لوزارة الأوقاف على مستوى الجمهورية عن درس أسبوعى لأحد من هؤلاء !!!!!!!!!

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق