]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

رائحة الموت بين جنبات الصمت

بواسطة: الامير الشهابي  |  بتاريخ: 2012-11-19 ، الوقت: 10:08:59
  • تقييم المقالة:
 
المشــهد يرسم نفس الصوره
أطفال تحت ركـــــــام القصف
ورائحة الموت سيدة اللحضة
أنفاس مكتومة غادرت الدنيا
وبقايا أنين يصدر من جنبات
الصمت
يسخر من داء العري العربي
العدسة تتـــجول بين ألاشلاء
ودخان يحْجٌب مشهد أم ثٌكلت
عيناها ..تائهةًّ ..زائـــــــــغةًّ
تبحث.. تتجول ..بين فتـــات
اللــــــــــــــــــــــــحم المتناثر
عن عينين تهديها لزعــــــيم
يقبع في الغــــــــرف السريه
وأمام التلفاز ينتظر بيــــــــــانا
ثـوريا
من ثقب في الجـــامعة العربيه
عن نصرمكتوب بدماء الاطفال
عينــــــــاك السحريه سيلبسها
عراب القتـــــــــــــــــــــــــــله
وسيحضر حفــــــــــل التوقيع
ومراسم شرب الأنخــــــــــاب
وقبلات ساخنـــــــــة يتبادلها
مع بعض الجمــــــــــــــــــع
وبعضا من صور التــــــذكار
ويطل علينا من تحت عباءة
روح الله
تحميه ملائكة الرحــــــــمن
ويعلن في خطبته العصماء
عن نصر يهــــــديه لشعب
ويدعو ويصلي
وليعلن
أهديكم ياشعبي نصري لوجه الله
لوجه الله
من مات حزينـــــــا من شعبي
لن ترحمـــــــــــــــــه ملائكة
الرحمــــــــــــــــــــــــــــــــة
وليدفن في صحــــراء جرداء
طعما للغربــــــــــــــــــــــــان
ياشعبي
لاتنسو الطـــــاعة للسلطان
في عصر الغيبوبة والهـذيان

ألامير الشهابي / 19/11/2012

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق