]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تهديد مسعود زوبعة في فنجان

بواسطة: احمد الطريحي  |  بتاريخ: 2012-11-18 ، الوقت: 08:02:26
  • تقييم المقالة:
كثيرة هي الرسائل التي تصل الى دولة رئيس الوزراء من شخصيات كردية يستنجدون بها الاستاذ نوري المالكي لتخليص الاقليم من سطوة الاسرة الحاكمة وعصابة البيشمركة ولكن السيد نوري المالكي وعقلانيته في التعامل مع مجريات الامور تحيل بين تدخل الجيش لتأديب عصابة البرزاني التي عاثت في الارض الفساد ان البرزاني وعصابته قد غفلوا او تناسوا من هو الجيش العراقي وقد حان الان الوقت لتذكيركم بالجيش العراقي وقدراته من انت حتى تعلن استعداد عصابتك لمواجة الجيش العراقي وهل يهمك الشأن الكردي كل ما يهمك هي مصالحك وان كركوك التي طال الحديث عنها لا يهمك منها سوى النفط ولكن هيهات ان نضع كركوك اسيرة لنزواتك ورغباتك انت الان كل ما تحتاجه هو ان تعرف حدودك وتعرف مع من تتكلم وهذه ما ستقلنك اياه عمليات دجلة في درسها القادم نعم ستسحق انت وعصابتك البيشمركة الارهابية التي طالما ارهبت شعبنا الكردي وسيداس رأسك بأقدام بواسل الجيش العراقي في تشكيل عمليات دجلة وسنجد وقتها هل سيحميك اردوغان ام انه سيتبرأ منك كما تبرأ من غيرك

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • دلال ماهر | 2012-11-18
    اذا اردنا ان نكون صادقين في طرحنا لابد ان نكون منصفين في تناول جميع الشخصيات التي تسمي نفسها بساسة العملية السياسية فهم جميعا سواء البرزاني او المالكي جميعهم خونة للعراق الحبيب ... فالبرزاني معروف الولاء لكنه قدم خدمات كثيرة للكردستان والمالكي ايضا معروف ولائه وعمالته سواء لإمريكا او لإيران لكنه لم يقدم شيىء يذكر للوطن او للشعب العراقي سوى الفساد والظلم وسرقة اموال العراق والرفع من شأن ايران من خلال ولائه المطلق لملاليها ... اما الجيش العراقي بجميع رجاله المخلصين للعراق  نسأل الله ان يجنبهم شراك المفسدين  امثال البرزاني والمالكي  ومن يصب الزيت على النار من امثال كاتب الكلام الطريحي
  • الاستاذ جميل العراقي | 2012-11-18
    لقد ابتلي الشعي العراقي بامثال هاؤلاء الشراذم والعصابات الذين عاثوا في ارض العراق فسادا واهلكوا الحرث والنسل ،ولكن الله لهم بالمرصاد والجيش العراقي البطل سيقضي علهم لامحال.
  • الطائر | 2012-11-18
    اكيد ان مسعور البرزاني يعتمد على اسرائيل في عنجهيته وتهديداته التي طالت السيادة العراقية والتي يرجع لها في الكثير من الامور واصبح الاقليم تل ابيب العراق لعمالته لهم ، ونقول له يجب عليه ان لا ينس ما هي صولات الجيش العراقي الباسل ممن يقف بوجه ومعروف دولة رئيس الوزراء نوري المالكي لو اتخذ الموقف الحاسم لينهي تلك الميليشيات الكردية وقائدها البارزاني ، فنحذرك اذا تورطت معنا وسترى الامهات شجيب  يا خائن ياجبان وان شاء الله في الايام القادمة لا محال .
  • شاكر | 2012-11-18
    مع المؤسف الشعب العراقي يتصارع ويقتل والساسة يتربعون على العروش ولايعيرون اهتمام لهذا الشعب المسكين فمرة يقتل بالتفخيخ واخرى من اجل نزوات ورغبات بعض الساسة
  • الاستاذ العراقي | 2012-11-18
    هؤلاء الكلاب السائبة من امثال مسعود الجلف صار يتطاولون على جيشنا العراقي العظيم الذي علمهم كيف يكونوا وماهو حجمهم الحقيقي ولكن اليوم بعد جارت الايام على العراق صار العملاء من امثال مسعود يهددون ويتوعدون كانهم دولة مستقلة عمي على كيفك مسعود ترى والله انت وبيشمركتك مو اكثر من ساعة سينهكم الجيش العراقي بعربه واكراده وعليكم ان لاتحلموا كثيرا فالعراق قادم لارجاع ارض العراق الى بعضها البعض

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق