]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شبح الموت

بواسطة: عاشقة الزهور  |  بتاريخ: 2012-11-14 ، الوقت: 03:47:46
  • تقييم المقالة:

شبح الموت يطادرني
والرعب أخوه يفزعني
والحسرة أخت تكسرني
اجتمعت شقائق الموت بصدري
فخيل إلى عداب الفراق
فاستعصب علي ذكراك ياموت
تحملت فكرة الوداع الأليم
وخشيت  سؤال القبر
ياليتني أجيب عسى أن لا أعدب
فهناك حياة جديدة
تختلف عن ألوان الدنيا
بعزف أوتارها وأقنعتها الزائفة
تذكرت نفسي لاأعصى ربي
ومع ذلك آتاني خوف موت الغفلة
تنازلت عن أحلامي المتدفقة

يوم عرفت أنك تراقبيني
فمها هربت منك
فسوف تسرقين روحي من جسدي
فحينها تأتي سكرة الموت بالحق
ويبقى الجسم خشبة بلا روح
ونرى كل منا ترحل معه أعماله
فيوم تدكرت زيارتك للمريض
والفقير والسليم والصغير
أدركت أنك زائرة كل جسد
تطرقين الأجسام بأمر ربي
فإنك ضيفة كل جسد بلا عودة
تمنيت قدومك على سجدة خشوع للرحمان
فيوم يحملوني على المحمل
فسوف أكون سعيدة بلقاء ربي
لاأدري متى سأعيش ومتى سأرحل
أنت والهرم لادواء لكم
وإنما الاحساس يدق قلبي
وكأن ساعتي اقتربت
فالغيب علم ربي
والاحساس من عند ربي
والموت بأمر ربي
لافارق بين ليلة وصبيحة غد
لأن كل نفس دائقة الموت
وياليت الأخرة لاتغيب من عقولنا
والويل لمن شرد بمتاهة الحياة
فياليتني أرقد يوما بسلام
وياليتنا جميعا من أصحاب الفردوس
فالله سميع مجيب الدعاء
وماعلينا سوى التحصن بدكر الله
والخشية من عقابه والاستعداد للقائه
بقلم:منال بوشتاتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق