]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

** ( بقايا حلم ) **

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2012-11-13 ، الوقت: 23:06:33
  • تقييم المقالة:
** ( بقايا حلم ) ** ...................... فارسٌ .. وقلبٌ ..  وروحٌ شاردةْ

وسماءً .. تملئها طيورٌ حزينةٌ
إلا أنّها مُغرّدةْ

وأحلامٍ .. إليها النفسُ مشتاقةٌ
إلا أنّها زاهدةْ فكيف أركنُ إلى أحلامٍ ..
تشبه الأطيافَ المُعاندةْ ! وكيف أصادقُ الطيورَ .. وكلُ الليالي أصْبحتْ باردةْ ! لم تعدْ ترى الشمسَ عيني ولم تعدْ النجومُ مُساندةْ
والروحُ مِنْ شرودِها باتتْ .. كبقايا أمواهٍ راكدةْ لا أدري كيف الخلاصُ ؟ وهل ستبقى القلوبُ عابدة ؟ وتلكم الأشباحُ على أرضي أصبحتْ في ظلمِها رائدةْ  فالفارسُ قدْ فَقدَ نَصلَه .. والقلبُ قدْ خارتْ عوائدهْ فمتى ينهضُ الفارسُ .. ؟
ومتى تقوى سواعدهْ ؟
وهل سيعودُ الحصادُ ؟ أم سترحلُ موائدهْ ؟    ....................... عمـــ المليجي ـــرو مصـــر 14/11/2012
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق