]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

....الدين كأداة تحريض ....

بواسطة: سرسام حمودة  |  بتاريخ: 2012-11-13 ، الوقت: 20:58:45
  • تقييم المقالة:

كنا  تعرضنا في  أكثر من مرة الى استغلال السلطة للدين كأداة للسيطرة والاستبداد على امتداد تاريخ الانسانية , حتى اليوم , كما أستغلته  الاطراف المعارضة لها, كأداة للتحريض ,وافتكاك مقاليد الامور منها , ويصدر هذا خاصة من الطبقات الوسطى , فالجماعات الدينية تستمد معظم قوتها من شرائح التجار الصغار, والمتوسطي الحال, والحرفيين, والطلبة المهددين بالبطالة, والمهنيين الذين لا تستقر أحوالهم الاقتصادية ,والمثقفين الذين تغلب طموحاتهم على واقعهم ,قال سيد قطب محددا هدف الاسلام من وجهة نظره : " هدف الاسلام لم يكن في يوم من الايام هو تحقيق القومية العربية  ,ولا العدالة الاجتماعية, ولا سيادة القانون , ولو كان الامر كذلك لحققه الله في طرفة عين , ولكن الهدف هو اقامة مجتمع الاسلام الذي تطبق فيه أحكام القرآن تطبيقا حرفيا , وأول هذه الاحكام أن يكون الحكم نفسه لله , وليس لاي بشر أو جماعة من البشر , وأن أي حاكم انسان أو مسؤول انسان انما ينازع الله سلطته , بل ان الشعب نفسه لا يملك حكم نفسه , لان الله هو الذي خلق الشعوب وهو الذي يحكمها بنفسه " وأعترف أني لم أفهم صورة  هذ المجتمع الذي يطمح الى بعثه سيد قطب, ولا الآليات التي ستديره ,ويذهب العجب حينما نقرأ له قوله :" لو وكل الي الامر لانشأت مدرسة للسخط ".......سرسام حمودة


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق