]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عندما دعاها لـ عالمه !

بواسطة: آيــــة بسباس  |  بتاريخ: 2012-11-13 ، الوقت: 16:46:35
  • تقييم المقالة:

 

  حسناً ..... و حتى أختصر عليك الطريق

                                                                                                                                   

 أنااااا اؤمن بالحب كثيراً ... فــ قلبي مُمتليء به  و لكني .... لا اؤمن بــ " العلاقات العاطفية " فــ لم يأتي من   

يُقنعني بها إلى الآن !    

                                                                                                                            

 ومعك لم أشتـّــــم رائحة أيّ حب يُلوح في الأُفق  في الواقع لم أشتّم أيّ رائحة !


سوا .... عطر كلماتك الرائعة , و التى لم تشفع لها روعتها 

لـ عبور السّــراط المُفضي لـ ذاكرتي فــ كنت أنساها بمجرّد حجبها عن نظري !!!                                        



عــــــــذراً عن واقعيّتي .... فقد رفضت روحي دعوتك لـ الحياة في عالم آحلامك 

حاولت إقناعها بــ التـــنزّه فيه ! 

فــ غضبت و استنكرت و ثارت حتى طلبت منها غفران وقاحتي 

ولكنّها لم تغفر بعــــــد !!!
                                             

                                                                               بــ قلمي : آيـــة بسباس 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق