]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حَيَّ على السنة والجماعة ...

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2012-11-12 ، الوقت: 17:10:58
  • تقييم المقالة:

 

 

 

حَيَّ على الفلاحِ .. حيَّ على السنة والجماعة ...

إنه الفوز العظيم أن تكون واحداً من أتباع السنة والجماعة ، تَغْشى مجالسهم ومساجدهم ، وتَشْهدُ صلواتهم وأذكارهم ، وتسمع مواعظهم وأحكامهم ، وتقرأ كتبهم وخطبهم ، وتأكل طعامهم وصدقاتهم ، وتتزوج نساءهم وبناتهم ...

إن فرقة السنة والجماعة خَيْرُ فرقةٍ أُخْرِجتْ للناس من كل فرق المسلمين ؛ فرجالها أصحاب الحق ، والعدل ، والإحسان . وشيوخها من أهل الرأي ، والحكمة ، واليقين . وأحاديث فقهائها صحيحة . وتفسيرات علمائها صائبة ..

العِلْمُ في مدارسها قاموس محيط ..

والفكر في ساحاتها تاج العروس ..

ولسانها لسان العرب والعجم ..

كل ما يقول أهل السنة والجماعة ، وكل ما يفعلون ، وكل ما يقررون ، لا يأتيه الباطل من بين يديه ومن خلفه ..

هم الأحرار ، الأبرار ، والأخيار ..

أحاديثهم الجامعة كلها صحيحة ..

مسانيدهم المانعة كلها رفيعة ..

أصول فقههم أصيلة ..

علوم تفسيرهم كلها يقينية ..

اجتهاداتهم كلها مأجورة ..

وحتى ذكرى موتاهم كلها حسنة ، قد آتاهم الله حسناتٍ في الدنيا ، وفي الآخرة حسناتٍ مُضاعفةً .

ولولا أنهم يأكلون الطعام ، ويمشون في الأسواق ، لكانوا في منزلة الملائكة الأبرار ... والنفري قال في جملة بديعة : « إذا عَلِمْتَ علما لا ضِدَّ له ، وجهِلْتَ جهلا لا ضِدَّ له ، فلسْتَ من الأرض ولا من السماء » .

حي على الفلاح .. حي على السنة والجماعة ... 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق