]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إني أشكيك .......يا .........

بواسطة: إحساس أسماء  |  بتاريخ: 2012-11-11 ، الوقت: 11:26:50
  • تقييم المقالة:

ذات أمسية جلست أكلّمه.....

أتعبني كثيرا هذا اليوم ....

قال: من؟

قلت: هو.

قال: من هو؟

قلت: لا تسلني عنه..إسمعني فقط....

كان دائما يؤلمني ........لكنه اليوم آلمني أكثر 

كان دائما لا يسمعني .......أما اليوم فقد تمرّد و تجرّد مني

كان دائما يفعل ما يحلوله .....وكنت أسايره...وأوافقه الرأي أحيانا ...لا بل دائما

كنت دائما أرجح كفّته .....أجعل فعله صوابا حتّى لو كان خطأ

كنت أصدقه ...و لوكان يكذب كذلك أصدقه 

كنت ولازلت أتركه .......يفعل بحياتي و قراراتي مايشاء

لكنه اليوم آلمني .....و أتعبني ......و أغضبني 

لقد أثار أعصابي ........وأشاب شعري ..........وزاد قهري 

لا أدري ما حصل ....لكن أدري ما أريد

أريد أن يريحني قليلا و يقلل من شقاوته ...

يتعلّم مثلما أنا تعلّمت من أخطائه......

يفكر مثلما الكلّ يفكر بأفعاله.......

آآآآآآآه منه كم أرهقني بإحساسه...

قاطعني و قال: كفى ..كفى .......أضجرتني ...

هيا بسرعة ..عمن تتحدثين ..أخبريني ....

فقلت : أو لم تعلم بعد عمن أتكلم ؟؟

إني أشكيك قلبي يا عقلي .....

***بقلمي : إحساس أسماء***

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق