]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

لقاء

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-11-10 ، الوقت: 06:34:31
  • تقييم المقالة:

فى ليل خريف  لاح نور من السماء   اسعد القلب الحزين

فادا هو طيف حبيب هجرنى لم اره مند سنين

اقترب منى و همس بكلمات شوق ابعدت عنى الانين

و جعلتنى اتوق  ضمه لصدرى و اتغدى من عطفه و اشعر بالحنين

و يلامس القلب قلبا تكبد الما كبير وعانى من ويلات فراق الحقنى بمستشفى المجانين

عشت فيه تائها عير مدرك ما معنى الحنين

جاء دلك النور مدغدغا احاسيسى لتفيق من ويلات ما شعرت به من مظالم لعلها تستفيق من غدر صديق وجدته فى الطريق

انعمت له و اعنته لكنه للمكر و الخيانة كان رفيق

استغل طيبتى و اخلاقى و استفرد باعز رفيق

فوضع سموما فى عقله و خدره فاصبح من اشرس الاعداء يود قتلى ليفيق

غادرت الديار لما احسست غدرا لاربح الوقت واقنعه انى  لازلت صديق

 

اتحمل غدر الكائدين و اسعى ان اجد حجة اعطيها اياه كى يستفيق

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق