]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أهداف طوائف عبدة الشيطان (1)

بواسطة: Abdelfatah Benammar  |  بتاريخ: 2012-11-06 ، الوقت: 09:10:35
  • تقييم المقالة:

 

 

أهداف طوائف عبدة الشياطين

 

يتضح من خلال ما نشرته وسائل الإعلام المختلفة أن هذه الجماعات تسعى اليوم أكثر من أي وقت مضى لتجنيد أكبر عدد من الشباب في الدول الإسلامية وذلك بشراء ذممهم بالمال والرحلات إلى الخارج وإغرائهم ببعض الحوافز لزرع أفرادها في كل المناصب بمساعدة أياد خفية تعمل بكل الوسائل لتفعيل عمل الطائفة ونشر الأعمال المخلة بالأخلاق التي يروجون لها كممارسة الدعارة واللواط، وجذب الشباب العاطل والضال إلى طائفة الشيطان، وشحن أنفسهم بأكاذيب مفادها أن الله لا سلطان له على أهل الأرض لو كان ذلك كذلك لما ترك الناس في بؤس وفقر وهوان، كما أنهم يسعون من أجل إقامة المعابد والمحافل وتماثيل الدعارة توسيعا لنشاط أعمالهم. ومن مزاعمهم قولهم: أن الخلاص لن يتأتى للناس إلا بطاعة رب الأرض (الشيطان) ليترقى العابد منهم ويجد الخلاص عند رب السماء. وأن الخلاص إلى الله لن يناله الإنسان  إلا من طريق عبادته للشيطان. وهي أكاذيب سبقتهم إليها عبدة النصب من قبل كما جاء في قوله تعالى:]ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى [، ويقولون إن الخلاص إلى العلم والمعرفة لا يكون إلا من طريق الجهل، وغير ذلك من الأمور التي تجعل سنن الخلق والفطرة تسير كلها بالمقلوب.

 

ومن خلال دراسات أجريت في هذا الصدد من جهات مهتمة بنشاط عبدة الشيطان تبين أن أفراد الجماعات الجدد أغلبهم كانوا من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 ـ 24 سنة ومن خرجي المدارس الأجنبية الذين لا يعرفون عن دينهم وثقافة مجتمعهم شيئا وهم من أولاد الطبقة الغنية التياستحدثها الانفتاح الاقتصادي والثقافي ، ودعمتها أموال المخابرات الأجنبية التي لها مصلحة في زعزعة كيان المسلمين، وقد تدفع هذه المعونات تحت غطاء المعونات الخارجية والاستثمار لتوسيع ثروات عبدة الشيطان الأثرياء.وحتى يتسنى على الميدان مطاردة الرجال النزهاء وإخلاء الساحة لمثل هؤلاء ليعيثوا في الأرض فسادا .وتسعى الدول المدعمة لهذه الطائفة لتمكينها من تولي مناصب عليا اقتصادية وسياسية وإجتماعية في كل دولة،وقد تحدثت مصادر رسمية أن جهاز الموساد يعد من المصالح التي تنشط بقوة في هذا المجال، وتستهدف الشباب الإسلامي خاصة لإيقاعهم في الفساد وفي عبادة الشيطان حتى صار منهم  من يقول بصوت جهير أن الشيطان قوي،والقانون الذي يحكم العالم لا يكون إلا في يدي الأقوى، وما أخلاقيات الكتب السماوية إلا لتكريس الضعف وحماية المعدومين والضعفاء.وما دام أنكم تريدون القوة فاتبعوا الأقوى.   

 

وإذا كانت عبادة الشيطان مثار تساؤل في الوقت الحاضر، وأمرا لا يسر،بالنسبة للمؤمنين بالله  نظرا لما تحمله من ضغائن ضد الجنس البشري، فإنه ليس من الغرابة إذا قلنا إن عبادة الشيطان هي من أقدم العبادات، وقد تخللت عصورا متتابعة تحمل أسماء تناسب كل عصر، وكل مجتمع؛ فظهرت وتضاءلت واختفت ثم عادت إلى الظهور من جديد.ولم يكن تأثيرها قويا لأنها كانت مقطعة الأوصال تعمل سرا وأن الظروف التي مرت بها لم تكن تسمح لها بالظهور والقيام بنشاطات علنية بقدر ما كانت تعمل طوال قرون عديدة متخفية خوفا من ملاحقة أفرادها، غير أن عبدة الشيطان أصبح لهم اليوم حضور على مستوى مناطق كثيرة من العالم ويتلقون دعما من بعض المنظمات التي لها مصلحة في إفساد الشباب. ولكن،]ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا[.

 

ويبدو جليا من خلال ما تحدثت عنه الأخبار في هذا الشأن أن تجمعاتهم السرية في المحافل المحاطة بعضها بالسرية لا تخلو من تلك المزاعم التي يرددونها في كل مرة على أن سبب الكفر بإله السماء يعود إلى كونهم لم يتكفل بهم رب السماء، لأجل ذلك أقبلوا دون تردد على عبادة الشيطان.

 

ولعل أرجح الدراسات خلصت إلى أن الطوائف الشيطانية هذه المرة عازمة على فرض أفكارها بقوة لتغيير صورة العالم الحالية واستبدالها بالصورة التي تأمل أن يكون عليها عالم المستقبل: عالم آخر يحل محل العالم الحالي، ومن خلال تصريحاتهم تجلت ملامح  العالم الذي يتطلعون إليه، عالم ـ على ما يبدو ـ  قائم على أساس مجتمع يحرم فيه الحلال ويحل محله البغي والحرام،ويحرم الزواج لأنه فاحشة وساء سبيلا ولأنه أيضا يستبقي النسل ويحافظ على استمرار النوع الإنساني الذي يدين بدين إله السماء...يتبع.

 

عبد الفتاح بن عمار

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق