]]>
خواطر :
ماخطرتش على بالك يوم تسأل عنى ... وعنيه مجافيها النوم يا مسهرنى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المصلى الأدبي

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-11-05 ، الوقت: 14:52:12
  • تقييم المقالة:

 

صحيح أدركنا بطريقة أو بأخرى معنى الخيانة الإبداعية,عندما مؤلف النص المسرحي او كاتب السيناريو او المخرج السينمائي يشط على قاعدة الكاتب الأصلي للنص الدبي.

من جهة أخرى كنا نسمع ونقرأعن معنى يحقق النص الأدبي العدالة الشعرية ,بين أشخاص الكاتب الذي ألفهم وبين بيئتهم الكتابية ,بين الأشخاص بالواقع والواقع المعاش ,او كأن المقترف لجرم ما أن يلقى عقابه اللازم مهما طال النص والزمن او قصر.

او أن نسمع  ونقرأعن المصلى الأدبي ,ذاك معناه ان النص الأدبي حقق الوثبة الحضارية منه الدينية والدنيوية ,ليست ركوعا وسجودا ميكانيكيا ,لكن عندما يبعث بالقارئ سكينة معينة ,ويشل ويعطل كل حواس القارئ ولايتركه يغادر الكتاب إلا وقد كفر وتطهر من أدران إنفعالان النفس,بل تزود  بأفكار قادرة على بعث بالنفس التفكير والتغيير.

من جهة أخرى وعلى إعتبار الكاتب كما جاءت به السيريالية شبيه بالرجل الورع الديني,شبيه بالناسك ,بالرجل المتعبد,بل شبيه بالصلاة. ومن جهة أخرى إذا كان النص الأدبي شبيه بالصلاة ,فهو من جهة أخرى الدعاء,دعاء إعادة التوازن بين النفس والمحيط,عندما تكون المحاكاة صادقة أو تقترب من الصدق ,وبالتالي يقترب النص الدبي من شروط الصلاة ,ومن شروط العبادة ومكان العبادة .اذن الداخل الى دفة كتاب هو شبيه الى الولوج الى مكان عبادة,من شرطها الأول التطهير او الطهارة ثم النية الإستعداد للكتابة او للقراءة ثم الدخول بالقراءة من حيث تدخل عالم أخر عالم المصلى الأدبي الذي شيده الكاتب لورعه وعبادته الأدبية الفنية,ومن حيث القراءة والكتابة تترك إنطباعا في النفس قبل الطرس بأنك في محرابا شبيها بالمصلى ,مصلى أدبيا ,إن كان الدين أساسا حسب المعتقد الإغريقي أنجب أروع حضارة أدبية لاتزال أثارها الديني التكفيري التطهيري  قائمة حتى اليوم,عندما نقف أمام معبد أبولو أو في حضرة الإلهة أثينا ,او حينما تفتتح الجوقة  او الكورس الملحمة او الدراما بأنشودة للألهة.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق