]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دندنه بين الشط وأعماق البحر

بواسطة: الامير الشهابي  |  بتاريخ: 2011-08-13 ، الوقت: 19:25:37
  • تقييم المقالة:


التقينا على الحروف في حروفها نكهة مختلفه تكتب فيك قبل ان تكتب اليها فترى وشمها في قلبك ..قمر أذا اطل عليك
في ظلام ليل انار لك مساحة لتكتب كلمات وتنطق حروفك قبل مشاعرك..تبحث عن قصر تشتريه فترىفيها قصرا انت
السيد فيه ...لم اعرفها غير حورية بحر صعب ان تصطادها ولكنها تعشق بحرك..تكتب القصائد فتصنع من موج البحر
اجمل لحن وتزينها بقوافي كشراع سفينتك المبحره اليها في عرض البحر...سمعت صوتا يدندن من بعيد
قيثارة جميله ترسل اهازيجها الى قلبي ..تريد الاحتفال بي على طريقتها وتسمعني اصدق و اجمل قصائدها المحملة
بحب غريب من نوعه ...تسلل الصوت من حولي الى اعماقي دونما استئذان ...شعرت بدفئ اعادني الى زمن
طفولتي المبعثره ...سمعت همسها يملاء ارجاء المكان ..ويخترق الزمان ويعيدني الى ذكرياتي
التي اغلقت بابي عليها ...قالت أقرا ماكتبته لي وانت جالس على شط في ذات مساء وقد داعبت قدماك
مياه البحر ...والغروب سفينتك نحو ليلك المحبب الى قلبك ..اكنت تهواه اكثر مني او كنت تختبىء بين
ضلوعه فترسم امانيك واحلامك قصائد عشق تضىء كمنارات البحر لتجذبني الى مرساتك..هل استطبت
دندنتي التي لاتفوق قصائدك التي القيتها في اعماق البحر فكانت ذاك الموج المتلاطم في اعماقي لتخرجني
من اعماقه واراك تنير مناراتك وتناديني لاعزف دندنتي اليك ...لماذا كنت تغار من حب البحر الي
والبحر يعشق حورياته ...فتذرعت الي بخوفك من حوت يبتلع الحوريه ويغازلني ويسرح شعري
ويصطنع الحب الي أكثر من بحري ...أغمض عينك ولاتقلق فحوت  البحر قد قرر أن يطلقني
من أجلك ...لتكتب اشعارك من أجلي...أنظر نحو الشفق فأراك بين ثناياه ...وانظر نحوك
فأراك كصحراء بكر ...فأدركت أن الحوريه ستبقى عذراء لأجلي ...ووعدت حوريتي أن
لا ألقي قصائدي في أعماق البحر لتعود الى الشط وتقرأها

وتعرف أني لم أعشق غير حروف رسمتها في أعاقي
==============
شكرا اليها حوريتي 

الامير الشهابي

13/8/2011


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق