]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تحدي المستقبل

بواسطة: تونسي عبد الله  |  بتاريخ: 2012-10-31 ، الوقت: 18:46:13
  • تقييم المقالة:

                                               تحدى مستقبل بالمجهول

هل خطر في بالك يوما شكل المستقبل الذي انت قادم نحوه؟ وكيف تصورته؟ وما الذي تخشاه فيه ؟ وما الذي تتمانه ان يكون فيه؟ كل هذا مجرد صور نمطية انت وضعتها في داخل خيالك ربما كانت الصورة سلبية اوإجابية ولكن هذا لا يمنع من ان نقول بانك قد وضعت تفكيرك في الاتجاه الخاطئ وهذا الاتجاه سيرهقك يا اخي فلا تعتمد عليه وابذل جهدك في صنع يومك الذي سيمهد اليك الطريق نحو المستقبل لان المستقبل هذا يدخل من بين الغيبيات فلا احد يضمن سيكون حاله ربما قد يصبح الغني فقيرا وربما العكس وربما قد يصبح الصحيح سقيما وربما العكس وربما قد يصبح السعيد حزيننا وربما العكس كل هذا يمكن ان ينقلب خلال لحظات فلو اننا تركنا امر المستقبل للمجهول وحاولنا ان نركز على ما هو قائم اليوم دون التوجه نحو الغد كثيرين ممن اصيبوا بحا بط وياس لانهم قد رسموا في مخيلتهم مستقبلهم الذي يعتقدون باته سيكون على هذا النحو ولكن للاسف فان هذا قرار وتفكير متسرعا قد يصل بالانسان الى حالة الاصابة بالحباط والتشاؤم دعك من هذه الافتراضات الوقحة واعمل على ان تصنع يومك الذي ستقابل به مستقبل لان المستقبل قد يحمل مفاجاة سارة او غير ذلك تحدى الياس في نفسك بالعمل على صنع ذاتك المستقرة والمتقبلة للمجهولة فالغرب قد نشر فينا هذه الحالة بتخويف من المستقبل الذي هو نفسه يجهل محتواه حتى اصبحنا نعتقد ان مستقبل هو من صنع الغرب لا احد يصنع لك مستقبلك الا خالقك وعليك انت ان تتوجه في سبيل ارادة لتشكيل اليوم والصورة مناسبة للمستقبل.


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق