]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مصر بثوب جديد

بواسطة: أحمد الياسرجى  |  بتاريخ: 2012-10-31 ، الوقت: 00:04:39
  • تقييم المقالة:

أقر أنى صدمت لكم التشائم الذى أحسست به من الأصدقاء فى الفترة الحالية لما ألت اليه الأمور على الساحة السياسية لكن يجب أن نقر و نعترف أننا شركاء فى الخطأ و أيضا أن الصورة ليست قاتمة لهذه الدرجة من جميع النواحى لأسباب منها على صعيد التيار الأسلامى كما يطلق عليه فلا أعتقد أن الجميع يعتبرهم حامل لواء الدعوة الى الدين لأننا ندرك أنهم أصحاب توجه سياسى اقتصادى فى الفترة الحالية و كل أشكال الدعاية التى تبث للشعب المصرى منهم و تخاطب الجانب الروحانى فى الشعب الغرض منها تمكين هذا التيار من مقاليد الأمور فى البلد فقط لا غير لذلك لا انا و غيرى الكثير نعول عليهم فى أمور ديننا لأننا بهم و بدونهم متدينين هذا من جانب أما من جانب أخر فى كيفية أن الشعب المصرى هو من أوصلهم لكرسى الحكم فلها تفسيرات كثيرة و منها على سبيل المثال لا الحصر أن جزء من الناخبين أراد أن يجرب نقيد النظام السابق على سبيل التجربة على أمل أن يكون هذا التيار يحمل الخير للبلد و جزء أخر تأثر بالضغط الأعلامى الذى مارسه هذا التيار على الشعب و جزء شارك سلبا فى أنه لم يشارك فى الأنتخابات عن طريق المقاطعة و أنا و من على شاكلتى لجئنا الى ابطال أصواتنا فى الأنتخابات لأن لم ليكن لنا رغبة فى ايصال رموز النظام السابق أو الحالى للحكم و هنا أشبه ما حدث رغم الفارق الكبير بموديل جديد من الملابس أراد الشعب أن يجربه لكن اثبتت التجربة أن هذه الموضة لا تناسب الذوق العام بعد ما الشعب لبس الثوب الجديد فظهرت العيوب للجميع لذلك لا أعتقد أن هذا التيار سيستمر فى الحكم و أن الأنتخابات القادمة ستكون خير دليل على كلامى هذا و الأيام بيننا أما ان اكون مخطأ أو على صواب لذلك لا اؤيد نظرة التشائم العامة فى البلد لأن مصر بشعبها أكبر من اى فصيل هكذا أثبت التاريخ أن مصر لها طابعها و رونقها الخاص فنحن متخصصين فى تمصير كل شئ من الأفلام الى التجارب السياسية و الأقتصادية المستوردة و غدا لناظره قريب فصبرا جميلا و الغد يحمل دائما الأمل .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق