]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لم أعد أسكن روما

بواسطة: تاجن محمد الحاج  |  بتاريخ: 2012-10-29 ، الوقت: 19:11:57
  • تقييم المقالة:

 

لن أخبئ بعد اليوم ملامحي تحت نقاب الحيرة

و لن ألج روحك الصلدة غازية

لقد اكتفيت من تجرع كؤوس الأسى

فأحرق جميع المدن نيرون لم أعد أسكن روما

لقد صنعت من خيباتي جناحين و طرت

و لا تغلق أبواب قلبك فلم أعد أبغي طرقها

ما من وجع صار تسحره أدمعي .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق