]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

ولتحيا ثورات الربيع العربى ..

بواسطة: أشرف محمد اسماعيل المحامى بالنقض  |  بتاريخ: 2012-10-28 ، الوقت: 12:40:50
  • تقييم المقالة:

حقاً لقد نجحت القوى الصهيو أمريكية فى إقتناص الوجود الآمن لدولة الآحتلال الاسرائيلى بالقضاء على كل بلاد الجوار العربي لها بضربةٍ واحدة ودون ان تنفق مليماً واحداً أو ثمة طلقة مدفع واحدة .. فقد تخلصت من قوة سوريا المسلَّحة بالقضاء على جيش سوريا بتصفيته فى نزاعات داخلية شرزمت قوَّاته وأنهكتها ودمَّرت أليَّاته وطائراته العسكريَّة كما ومدن سوريا وقراها بينما فالشعب الاحمق يهلل ويُكبِّر قائلاً لقد نجح الجيش السورى فى القضاء على الجيش السورى فانتحرت سوريا بأيديها ولم تسترد الجولان بعد ..

عادت ليبيا الى صرع العصابات المسلَّحة ولم يعد لديها ثمة قوات مسلحة كحال العراق التائه فى شرزمة مذاهبه وفتنه الداخلية .. بينما تونس ومصر فقد عادتا لماءتى عام الى الوراء لتبنيان كيان دولتيهما ومؤسساتهما الدستورية من جديد ليأخذ التوافق الشعبى عليها زمنٍاً طويل ومن ثم فقد خرجتا من دائرة حسابات القوى فى المنطقة من المنظور الاسرائيلى  ..

العمق العربى الإفريقى خرج هو الآخر من دائرة حسابات القوى والتوازن العربى الاسرائيلى كذلك بانقسام السودان لدولتين وتغذية بؤر الصراعات بينهما وكذا بين الشمال ذاته وولاياته المختلفة ومن ثم تحطيم قدرته العسكرية بينما فالصومال فقد أصبح لبيت الأشباح هو أقرب منه الى شكل دولةً ذات سيادة  ..

اليمن وصراعاتها الداخلية اخرجتها من دائرة حسابات القوى كذلك ..

كما ودول الخليج العربى فى طريقها للتفكك والانقسام والصراعات الداخلية على أيدى خبرائها من النخب ذوى الدراسات السياسية الغربية ..

لقد تغير المشهد العربى بكامل قوته على ايدى شعارات برَّاقة انخدع بها أولادنا وقد ربَّتهم حضارة الدول المعادية لنا تاريخياً فقتلت فينا القيم والأخلاق والدين والقوة والتماسك وبثَّت فينا الوهن والفرقة والعداوات والصراعات القاتلة على السلطة باسم الديموقراطية والحرية والليبرالية الى آخر المسميات الخادعة والتى رأيناها سُلَّم الوصول إلىلجنة بينما فحقيقتها هى السم القاتل بلا ثمة ترياقٍ لإنقاذنا ..

لقد أضاعتنا النخب ياسادة  واضاعت قوة بلادنا التى تجلَّت فى نصر أكتوبر العظيم وقد وعى الاعداءا درسه فنجحوا فى القضاء على عوامل ذلك النصر..

باب المندب وقد انشغل حارسه اليمنى بهمومه وآلامه الداخلية

قيمة بترول الخليج فى الردع الاقتصادى وقد صارت أيادى الغرب هى المتحكمة فيه بقواعد عسكرية أجنبية متاخمة

قيمة القومية العربية ذات القوة المشتركة فقد تحطمت وقد انشغل كل قطر عربى بأحواله ومآسيه الداخلية ..

قناة السويس هى الجزء المتبقى من المخطط فتسعى قطر زراعهم الطولى فى المنطقة  للاستيلاء عليها من منظورٍ اقتصادى باقتناص حقوق الامتياز عليها لعشرات السنين فى المستقبل لتكون الطامة الكبرى قد اكتملت لو حدث ما يخططون له عبر عرَّاب المنطقة القطرى..

لقد ضاعت خريطة القوى العربية بينما فالباقى فى سبيله الى الضياع

وهنيئاً لشعوبنا بثورات الخريف العربى لاربيعها وقد بزغت قوة اسرائيل من جديد تتكىء بقدمها اليمنى على كتف خادمها القطرى العربى العميل بينما فتنظر بعينيها بلا عائقٍ يمنعها الى حدود اسرائل الكبرى المزعومة من النيل الى الفرات ..

هنيئاً لكم ياعرب .. وهنيئاً لمن حكمونا وأضاعونا باسم الدين وهو منهم براء ..

هنيئاً لنا جميعاً من النيل الى الفرات أُفقيَّاً ومن المتوسط الى عمق افريقيا رأسياً ولتحيا ثورات الربيع العربى ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق