]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مشهد من مشاهد الربيع العربي

بواسطة: سمير شراد  |  بتاريخ: 2012-10-24 ، الوقت: 17:28:58
  • تقييم المقالة:

قال: من أين الطريق. قيل: من هنا.

..سمع بعد وقع الخطى ..زفير وشهيق
قال: آه صدري.
قيل: ومن بك يدري.
قال: لقد قضي أمري.
..وجد في دمه غريق
قال أحدهم: انتظروه عسى أن يفيق.
قال آخر: جاءه الخلاص..من طلقة رصاص.
وقال ثالث: أحيلوا ملفه للتحقيق.
هنا حريق..وهناك أشلاء رفيق..
وبين هنا وهناك.. جرح قد أعياك
هكذا هي أوطاننا..وهذا هو حالنا
أخ يقتل أخ ..بعد أن نصب له فخ
وعم يقتل عم..لا دفاعا عن الشرف..
ولا لذنب قد اقترف..ولا حتى دم بدم
قال قائل :دعنا نسمي الأسماء بمسمياتها..
حتى لانغيب عن الصحراء واحاتها
قلت : سمها ماشئت..
تصفية حساب قد سلف 
و من يدري ربما للترف..
ذهب الشهيد وماعرف..
عجز الناظر فما وصف..
إنه السيل وما جرف.
                                          سمير شراد
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق