]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الأدينوزين ثلاثي الفوسفات بمثابة (بطارية)

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2012-10-23 ، الوقت: 14:35:22
  • تقييم المقالة:


تكلمت مسبقاً عن الأدينوزين ثلاثي الفوسفات ،و قلت أنه لا يمكن أن تنطلق الطاقة في الجسم بدون وجوده بل أن الحياة مستحيلة في غيابه.......حتى و إن توافر الطعام.

يستخدم الATPفي التفاعلات الكيميائية ،تحتاج بعض التفاعلات إلى طاقة كبيرة بالتالي تحتاج إلى الكثير من جزيئات الATP.

كل أشكال الحياة في الواقع تستخدم الATP...إنه جزيء مشترك بين جميع الكائنات الحية لنقل الطاقة ،تنطلق الطاقة أثناء عمليات التقويض أو الأيض الهدمي أي تفكك المركبات المعقدة لتشكيل مركبات أبسط ،و تخزن الطاقة المتحررة في جزيئات الATP،يتم الحصول على الطاقة من تفاعلات البناء مثل عملية التركيب الضوئي.

تتكون جزيئة الATPمن ثلاثة أجزاء: جزء مكون من حلقتي كربون مع ذرات نيتروجين و تدعى أدينين ،ترتبط جزيئة  الأدينين بمركب كربوهيدراتي خماسي الكربون يدعى ريبوز ،الجزء الثالث هو ثلاث وحدات فوسفات ترتبط بالريبوز ،ترتبط الوحدات الفوسفاتية ببعضها بروابط تساهمية.

الروابط التساهمية التي تربط الوحدات الفوسفاتي ببعضها هي روابط عالية الطاقة ،عند قطع رابطة الوحدة الفوسفاتية الطرفية بواسطة أنزيم تتحرر مجموعة فوسفات و يرافق هذا تحرر طاقة بمقدار 7.3 كيلوكالوري.بعد تحطم هذه الرابطة ينتج ADPو أيون فوسفات ،يتم إعادة تكوين الATPلأنه كالبطارية التي نستخدمها و عندما تفرغ نعيد شحنها ،و لكن حتى يتم إعادة شحن ADPيجب أن يقوم الجسم بتوليد الطاقة و هذا يتم بطريقتين: التركيب الضوئي و التنفس الخلوي.

 


مترجم من موقع:http://www.cliffsnotes.com 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق