]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الخيانة

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-10-21 ، الوقت: 22:35:07
  • تقييم المقالة:

غضب نال منى من اتصال بصديق

 

 

يريد ان يجعلنى مخادعا و للسياسة رفيق

 

 

طلب منى شيئا جعلنى من نومى افيق

 

 

منزعجا مما سمعت منه و احدث فى قلبى حريق

 

 

قال لى انى كفء فى تدريب الرجال فلنسلك بهم طريق

 

بالسلاح نقدر على البروز و نكون على راس  شعب نجعله لدينا رقيق

 

 

حاول ان يغرينى بمال و لا يدرى كونى للمال غير صديق

 

 

لا هو عنوانى و لا انا للحرام اتيق  

 

الاعداء من حولنا مغلقى كل طريق

 

و الشعب المسكين فى ظلمة لم يستفيق

 

 

رفضت انا ولكن لعدوى و عدو شعبى اكثر من طريق

 

 

ليصل الى ما يصبو اليه فينام الشعب مجددا و لن يستفيق


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2012-10-22
    الأخ الفاضل الأستاذ / مختار . .  نِعم ما فعلت حين رفضت ، وبئس ما طلب الصديق حين عَرض ، السياسة لعبة قذرة ، لعنها الله ألف مرة ومرة ، تجعل الرجل يخون مبادئه وأخلاقه سعياً خلف القيادة ، ويخون وطنه وأهله حين يضحى بمصالحهم فى سبيل مطامعه ، الرجال الحقيقيون لا يخونوا مبادئهم ولا أوطانهم ولا أهليهم ، ولكن للأسف يا سيدى هناك من لديه الإستعداد للخيانة ، إنهم أنصاف الرجال ، بل أرباع الرجال ، لا . . لا . . بل هم أشباه الرجال ، لهم من الرجال هيئتهم ، ولكنهم ليسوا رجالاً قط . .       مع تحياتى ز
    • Mokhtar Sfari | 2012-10-24
      استادى القدير تلك هى حيل الفاسدين اعداء الشعب و الوطن و الدين لا حول و لا قوة و الله المعين على كشف الاعيب الفاسقين حياكم الله اخى الفاضل الامين

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق