]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اعلام بطعم الماء !!!!؟؟؟

بواسطة: ناجح شنيكات العبادي  |  بتاريخ: 2012-10-21 ، الوقت: 00:24:38
  • تقييم المقالة:

هنالك مقولة صينية  تقول ان الاعلام  البناء والموضوعي  هو ذلك الاعلام المؤثر  على ما ينعكس ايجابيا على الشعوب وعلى الدول !!!  فعند حدوث الصراعات والحروب وفي اوقات السلام   يجب ان تبرز السياسات الاعلامية الحية  التي تشد من ازر الجيوش في المعارك وتقلل بنفس الوقت من  الخوف المتزايد عند  الشعوب لما يمكن ان تؤول له حالة الحرب مع الاخذ بعين الاعتبار الموضوعية والشفافية عند نقل الاخبار !!!! وبنفس الوقت وخاصة باوقات السلام  تكون الرسائل الاعلامية  هادفة  وتحمل  بطياتها النقل السليم  البعيد عن السلبية   من اجل رفعة الشعوب .!!! فلا شك ان الاصل بالاعلام ان يقود القراء والمشاهدين   نحو  كشف الحقيقة  عند الباحثين عنها وكذلك   توجيه  السياسات  للدول والجماعات نحو افق  خال من المراوغة والتضليل بحيث تكون مجمل  افرازات النتائج مستوحاة من واقع حقيقي بعيد عن انواع المهاترات السلبية  القريبة من الخيال !!!! وهذا هو امر هام   جدا  لكل عنصر من عناصر البنية المجتمعية باي بلد كان !!!   فالاعلام  له عدة الوان تتراوح بين السوداوية وبين الوضوح !!!  فالدور الذي يقوم به الاعلام الحي  هو دور رائد وعظيم  سرعان ما تبدو نتائجه جلية واضحة  على  المجتمعات  !!!! حيث تبرز عندها  خلاصة المفيد  من سياسات  وفلسفات اقتصادية  حقيقية بعيدة عن  الفساد  المالي تارة  !!!!وقريبة جدا من  الاصلاح السياسي تارة اخرى !!!!!  فعندها تزدهر الشعوب نتيجة  للحركات الاعلامية  البناءة !!! اما عن وسائل الاعلام  وخاصة  ببلداننا العربية !!! وهذا  هو مايعنينا  نحن  كعرب في هذه الايام العصيبة التي تمر بها امتنا الحبيبة  فهناك ماخد لاتعد ولاتحصى  رغم بعض الايجابيات التي لايستهان بها ايضا !!! فعندما نتحدث عن الاصلاح الاعلامي  يجب ان  نبقى  بفلك الماخذ لايجاد الحلول  ونشر النصائح البنائة التي لابد وان تقود لحركة تصحيحية اعلامية حديثة !!!  فمشاكل الاعلام والاعلاميين على حد السواء هي بين  الشعوب والانظمة  وخاصة بما يتم تناقله من اخبار وبرامج !!!!  فالمواطن يتأثر  بالمعلومة كما ان السياسات تتمحور وتتغير  متأثرة بما يتم نقلة من اخبار !!!!!! فاما ان تتجه ايجابيا وتنعكس  اثاره الطيبة على المجتمعات والافراد !!!واما  ان تتجه سلبيا وتبدو نتائجة واضحة على السياسات بجميع انواعها  سواءا كانت اقتصادية  او اجتماعية  او سياسية بحتة !!!!! فوسائل الاعلام  يجب ان  تحرص اشد الحرص  على مضامين الرسالة  الاعلامية الشفافة المفيدة للمجتمع  !!!!!

فنقل الاخبار  الاستفزازية  الغير واقعية  هو امر مرفوض  واثارة النعرات الطائفية المقيتة  هو خارج روح الاعلام الحي !!!!  وللاسف الشديد ان الكثير من وسائل الاعلام العربية  تغيب عنها روح المبادرة البنائة  التي تعمل على  توحيد الصفوف ونبذ الخلافات !!! فتراها تارة  تنقل ما لا يقبلة العقل ويرتضية الضمير الحي وتارة  تنقل ما هو معتاد بالمجتمعات وتصوره على انه  خطيئة  متناسية  دورها الريادي  بالتصحيح ومعالجة الاخطاء !!!!!   وهذا واضح اشد الوضوح ببعض الفضائيات  التي اسست من اجل رسالة اقتصادية بحتة  وتناست فحوى ومضمون الرسائل الاعلامية الصحيحة !!! فتارة تنقل الهزيل من الاخبار وتترك السمين المؤثر  !!! وتارة تظهر عيوب الافراد   وتنسى حاجات ومتطلبات المجتمعات !!!!!  وكثيرا من الاحيان تفرز  مساحات كبيرة  لما هو  واهن وضعيف من خبر او حديث !!!!وتترك ماهو اولى بالبث  واقوى للطرح  !!!وتبقى تراوح مكانا لايليق  باماكن الاعلام الحي الموضوعي والراقي الشفاف !!!!  فامانينا  لاعلامنا العربي  ان يكون باحلى الالوان واجملها على الاطلاق من شفافية وموضوعية  وجزيل العطاء فنحن لانريده اعلام بلون الهواء او بطعم الماء !!!!!!!!!!!!!!!!

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق