]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( زرت قبرها )

بواسطة: صادق جعفر  |  بتاريخ: 2012-10-20 ، الوقت: 23:40:29
  • تقييم المقالة:

  ( زرت قبرها ) 

 

بغداد / العراق

 وَقفَ عند صاحِبةِ القبر الغريب --- وعَطَر تُرابه وجثى وأوقدَ الشمع

وعند الراس قال يا امي السلام --- اهديك السلام بلهفةِ ومهجة تدمع

وتلى بكتابِ الله لروحها السور ---  وناجى ضَجيعة قبرها كي تسمع

اماه يا اماه يادنيا الحنان وضله --- وخلت الدار بفراقك وتفتت الجمع

فانتي الضوء وكنا حوله نجلس --- طيب الكلام بلسانك وكنا له نسمع

بالسرو حين كنا لوجهك ننظر --- وجاء زمان بغية وغدره بدا يطلع

حدِ السيف بالسيف ونصله يلمع --- يقص الراس وللااجال حده يقطع

وزلزل الجمع وهُدت لنا خيمة --- وتهاوت شمسنا ونورها لن يسطع

وغدا يا امنا العيد والناس تفرح --- وبفجره تجيء بنتك لقبرك تركع

سلام الاهل ومن صغرى بناتك --- وداع يا حبنا الذي كنا منه نرضع


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق