]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

آن الاوان أن نكتب

بواسطة: الامير الشهابي  |  بتاريخ: 2011-08-12 ، الوقت: 17:07:40
  • تقييم المقالة:
ن الاوان أن نكتب
 

 آن الاوان أن نكتب

آنَ الآوانْ
يأتِينَا الرَبيعْ
والعٍطرٌ في نَسَمَاتِه
شوقٌ ...بِلوْنٍ الأقحوانْ
آنَ الآوانْ
أن تكْتٌبي
في كٌلِ لَوْنٍ
قِصةََ حٌبٍنا
فلا أعْتَبْ
لأٍنكٍ كٌنْتٍ صَارِِِخَةٌ
مٌدَوٍيةٌ
بٍحلْمِيَ المدْفونْ بيْنَ
أوْراقٍي
ولا أحْسَبْ
ولاأدْري
لِمَا أكتٌبْ
أٌحِبٌ فِيكِ أفرَاحِكْ
وأعْشقٌ مِنْكِ أحْزَانِكْ
تٌسَطِرٌهَا فِي نَوَاصِي
البٌعْدٍ
أنْهَارًا
وأشْعَارًا
فَلا تَخْشَى
ولاَ تَرْهَبْ
آنَ الآوانْ
أنْ نِرْجِع وأَنْ نَكْتٌبْ
وأنْ نلْعَبْ
ونرْسٌمَ الاحْلاَمَ فوْقَ
جِدَارِ
أزْمِنةٍ
كالصٌوانِ لاتٌثْقَبْ
ونَرْمِيَ ألاحْمَالَ مِنْ عًلٍ
ونَبْني فٌصولَ
مانكْتٌبْ
أليْسَ العِشْقٌ مِحْرَاباّ
فِيهِ
إنْ أحْببْتَ
قَدْ تٌصْلبْ
آنَ الآوانْ
أعودٌ إليْك
كَموْجٍ البحْرِ
مٌخْتالاّ على شَطٍ
في مَدٍ ولاجَزْرٍ
يَئٍنٌ أوْ يَتْعَبْ
فكَيْفَ تقٌولْ
لِمَنْ أكْتٌبْ
آنَ الآوانْ
قلْبي إليْكِ مٌرْتَحِلٌ
يَحْمٍلٌ كٌلّ أقْلاَمِي
وآلامِي
وأحْلاَمٍي
وأحْزَانِي
فَفِيكِ وجَدْتٌ قَارٍئَتِي
لٍفنْجَانٍي
أقَولٌ إليْكِ فَلْنكْتبْ
حِكايتنَا
فَما عٌدْتِ
مٌفّارِقةّ
حَرْفِي
وأشْعَارِي
وألْحَانِي
آنَ الآوانْ
أنْ نَقْرَأْ
وأنْ نكْتٌبْ
فأٍنَ الله يكْتٌبنَا
بِحَرْفٍ
غيْرَ الذْي نَكْتبْ  =========== الامير الشهابي 12/8/2011
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق