]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محمد خضر يكتب احلام فى الحقيقه .. اوهام

بواسطة: محمد خضر  |  بتاريخ: 2012-10-19 ، الوقت: 12:59:48
  • تقييم المقالة:

 

 

 

احلام فى الحقيقة... اوهام

 

اصبحنا جميعا بلا عنوان

 

اصبحنا بقلوب تشمل الوان

 

اصبحنا جماعات متفرقه

 

تبحث عن صفاء المكان

 

جننت انت بمن تهوى

 

فالحب ضاع عبيره

 

بين الحين والحين

 

طرق متفرقه نختار

 

السير فيها بلا امان

 

الوقت يمر ونحن نمر

 

بسهام تقتل الحقيقه

 

سهام تبحث عن الحقد

 

والكراهيه

 

بشر تحتوى بقلوب حجر

 

صديقان يفرقهما المكان

 

يفرقهما الزمان

 

يفرقهما عدم الثقه فى كلاهما

 

كم مر من الزمان

 

ونحن اخوان محبوبان

 

لبعضنا البعض

 

نسير بالارض طيور

 

تحلق بجمال الطبيعه

 

بجمال الروح والابتسامه

 

اسأل نفسى كثيرا

 

لما التغير ؟

 

هل بقرب الانسان وحبه لشخص

 

يتحول لضعف ؟

 

هل للحفاظ على صورته امام الناس

 

يحتويه الخوف ؟

 

لماذا نفهم اشياء بصوره خاطئه ؟

 

لماذا نفرق بين الاشخاص ؟

 

لماذا نأخذ صوره عن اشخاص

 

بدون التعامل معهم ؟

 

كم من احلام احببت ان تتحقق

 

وظن بى عقلى وقلبى انها تحققت

 

وكم كنت ساذجا لم افهم اى شئ

 

كم كنت مريضا ابحث عن اشياء

 

اينما كانت واعلم جيدا انها لم تحدث

 

لكن كنت بستمر لعل الله يحفظها لى

 

ولكنها اوراق تطير فى فصول السنه

 

حاولت ان احافظ على الكثير

 

واكتشفت ما احافظ عليه فقط فى زمن الاجداد

 

وليس الان

 

اكتشفت مهما حاول الانسان القرب من شخص

 

اخرون يبحثون عن فقدان هذا الشخص

 

اكتشفت ان القدر والنصيب

 

لا يتدخل فيه الاختيار

 

مهما نختار

 

 اذا كتب لك فهو لك

 

واذا كتب عليك فهو عليك

 

احضان نحاول ان نحتضن بها

 

تبعدنا احضان

 

وكلمات نحاول ان نكتبها

 

تبعدنا الحروف

 

كلام بيتقال لكلام

 

وحروف لاتدخل فى كلام

 

صامته ساذجه

 

احلام فى الحقيقه احلام

 

واحلام فى الحقيقه اوهام

 

 

 

بقلم / محمد خضر

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق