]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( وداع بخوف )

بواسطة: صادق جعفر  |  بتاريخ: 2012-10-19 ، الوقت: 12:47:26
  • تقييم المقالة:

بغداد / العراق


اليوم قالت ياحبيبي انه السفر --- سنودع الاحلام وننحب الامل

فتعال نُغسِل الايام ونحفرالقبر--- ويد تهيل التراب وعينن تهمل

تعال ومن بعيد سنقبل بعضنا --- فقبلاتنا بنظرات العيون ترسل

أاتي وكل الناس اتت لوداعك --- وانا الغريب فريسة لرام ونابل

وبخلف الظهور ساقف مودعا --- واهات جاهضات وجمر ينزل

أابكي وتبكين وكل واقف بيننا --- عم وخال ناظرين وام ستسال

دعهم حائرين ودع منك شكهم --- فراقنا وبعدنا اهٌ شامت وعاذل

وقف بعيدا كي لاتراك عيونهم --- وانا ارى شفاك التي بها غزل

وارى حاجب فيك يصارع اخر---  سيوف كن وقد صرن مناجل


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق