]]>
خواطر :
يا فؤادي ، لما هددتني بالهجر و لم يبقى لي سواك في الأنس...كيف حال المضجع في غياب الرفيق المبجلُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاعلام القدر

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-10-19 ، الوقت: 11:44:00
  • تقييم المقالة:

عجبا من امر اعلام  بلدنا يتبع الرديلة

 

 

يروج لسياسى و يظهره لشعبه كانه اصيلا

 

 

و هو فى الحقيقة بعيد كل البعد عن الاخلاق الجميلة

 

تراه ينتقى الاقوال يروجها  و هى فى الحقيقة حيلة

 

 يبلغ ما يمليه عليه سيده  فهى اسهل وسيلة

 

 

مكره ودهاه فاق تحيل الدئب على سائر الحيوانات الاصيلة

 

 

ليرتقى بالسياسى القدر  الى مرتبة لا يستحقها بهتانا و زورا

 

 

ينقض بعدها على فريسته و ينال البطولة

 

 فالاعلام اشاع شعارات كادبة عن شخص كلة رديلة

 

ليرتقى

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق