]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكمة المعلم الأخيرة

بواسطة: طارق شمس  |  بتاريخ: 2012-10-17 ، الوقت: 13:24:39
  • تقييم المقالة:

كان المعلم تشانغ تسونغ في أواخر أيامه حين قدم تلميذه "لاوتسو" لعيادته وللتزود من خلاصة حكمته...قال لاوتسو لمعلمه:الا تزودني بآخر كلمات الحكمة يا معلمي؟ ..أجاب المعلم: عليك أن تنزل من عربتك حين تمر ببلدتك الأم ...قال لاوتسو:نعم يامعلمي،هذا يعني أن على الإنسان أن لاينسى أصله...وتابع المعلم:إذا رأيت شجرة عالية ،فتقدم منها وتطلع اليها كما يليق بك..قال لاوتسو،نعم علي أن أحترم من هم أكبر مني...وأخيراً قال المعلم:والآن أنظر وأخبرني إن كنت ترى لساني..ثم فتح فمه ..لاوتسو: نعم أراه ..ثم سأله هل ترى أسناني؟ ..لاوتسو:لا ،لم يبق منها شيئاً...سأل المعلم هل تعرف لماذا؟ ..لاوتسو:في تقديري أن اللسان يبقى سليماً لأنه طري ومرن،أما الأسنان فقد سقطت لأنها صلبة وقاسية..قال المعلم :تلك هي خلاصة الحكمة في العالم.....

.وتفكر لاوتسو وقال: لاشيئ في العالم أطرى ولا أندى من الماء ...ومع ذلك ليس في الوجود ما يفوقه في التغلب على الاجسام الصلبة.نعم! إن اللطيف يغلب الشرس القوي ، كل إنسان يعرف ذلك ،لكن قلة من الناس تعمل بهذه الحكمة....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق