]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

أدب الطفل / من الطفل أبا للرجل الى الطفل أبا للإنسان

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-10-16 ، الوقت: 19:12:02
  • تقييم المقالة:

 

في كل مرة تطرح إشكالات الطفل وأدب الطفل ,من يكتب الى من؟هل الأديب يكتب للطفل أو الطفل يكتب لنفسه؟

يظهر هذه الجدلية متعلقة أساسا بماهية الأدب والشعر على حد سواء, وعلى إعتبار الأدب لعبة إنسانية .وأكثر من هذا وذاك عندما يجد الباحث أدب الطفل تاريخيا متعلقا بوعي المجتمع الحلمي الأسطورة.

تقول الأسطورة:حين أجاب  (أوديب ملكا ) على أسئلة السفانكس /أو الهولة / أو المونيتور:ما الكائن الذي يمشي في أول النهار على أربع وفي وسط النهار على أثنين وفي آخر النهار على ثلاث...؟,كانت الإجابة :الإنسان, قضي على الخرافة.ولكي نقضي على أي إلتباس حول لوغوس أدب الطفل,لابد من أن نعود الى الخرافة ثانية على إعتبارها ميراثا للفنون.ذاك أن الإنسان يعنى بالأدب في نهاية طور المراهقة,أي المرحلة التي يهتم فيها بأمور أكثر عملية,ذاك الأطفال يمضون جل وقتهم,منذ سن الرابعة عشرة حتى الثامنة عشرة,في أحلام النوم وأحلام اليقظة.غير ان الحلم ليس أدبا.ثم يصير هؤلاء أدباء في ما بين الثامنة عشرة حتى الثانية والعشرين,إذا ما حولوا أحلامهم الى صور.وبالتالي ان كتابة الأدب في سن العشرين ليست كافية على ان هذا الإنسان أديبا,بل يكون أديبا اذا كتب في سن الثلاثين او الخمسين,بعد مرحلة الصور,التي هي مرحلة الشعر,قد تأتي مرحلة الفكر,وقد يصير الشاعر ناقدا أو فيلسوفا.الفيلسوف هو أديب سابق لم يعد يعبر عن نفسه بالصور.وتعهد الفكر من أضمن وسائل للتغلب على الغم والوحدة.وبينما الطفل في مرحلة الليبدو,حسب نظرية الحضارة النفسية للتطور البشري,حيث يبتدع الطفل مرحلته الخاصة للتطور الفكري النفسي الإجتماعي:

- المرحلة الأولى: القول بوجود الروح في كل شيئ / الأسطورة / على أربع / في أول النهار,تكون مرحلة الليبدو:النرجسية.

- المرحلة الثانية : التدينية / التعلق بأحد الأبوين / الأمثولة  او البحث عن النموذج / مرحلة المحاكاة / على ثلاث / في وسط النهار

- المرحلة العلمية :الواقعية الخارجية / التكيف مع المحيط / إكتشاف ذاته الأخرى (الأد) / على ثلاث / في نهاية اليوم .

عندئذ سوف تنتصر الرومانسية :خيال حرية عاطفة,كي يعود الطفل ثانية أبا للإنسان,,بعد إن كان أبا للرجل .واذا ما أعتبرنا الطفل مقرونا باللعب ,سيكون أدب الطفل هو لعبة إنسانية عميقة الجذور ,الغرض الأصلي منها إعادة التوازن بين الطفل أبا للرجل والطفل أبا للإنسان,التوازن بين مراحل عمر الإنسان الثلاث,وبين مرحلة الحلم ومرحلة الأسطورة وبين مرحلة الواقع الداخلي والواقع الخارجي,إعادة التوازن بين أنا الطفل والأنا الأخر للطفل (الأد).اذن لايمكن الطفل في مرحلة الطفولة الناشئة او اليافعة ولا حتى المراهقة أن يكتب أدبا كيف ما كان  لاأدب ولاأدب أخر ,وإنما هي مجرد كتابة ,لايرجى منها لاتعزية ولاشفاعة ولاتطهير ولاتكفير ولاتفكير ولاتغيير,لأن الطفل يخضع لعملية نمو متكررة مستمرة في جميع مراحل عمره,وأن كتب الطفل في مراحله الأولى لايسمى أدبا وإنما يسمى حلما ,أي أسطورته الأولى لتحقيق نمط طفولي أولي ,والأسطورة عموما ليست أدبا ,وانما هو أدبا كتب بالإحالة وبالإضافة.واذا كان الأدب عموما هو تجربة الإنسان فالطفل تجربته في هذا الصدد محاكاتية تقليدية ,لاينبع عن موهبة التي تحتاج كثيرا الى الصقل والتثقيف والتهذيب والتنعيم والتقييم والتقويم.

اذن بعد أن أقررنا بعدم صحة الطرح, أدبا كتبه الطفل نفسه ,وانما الأدب الحق هو من كتبه الكبار للصغار,على أساس تحقيق مناخ الطفل ,ومساعدة الطفل على إكتشاف كوكبه كاملا وليس بالتقسيط,أن نبدأ بالطفل من حيث انتهى الرجل ,الأسلوب واللغة, الى حيث أنتهى الإنسان من المحلية الى العالمية,أي أن يكون لأدب الطفل معنى مغزى هدف إنساني نبيل,يدعو الى تفكير آجلا ام عاجلا,الى القابلية لمحاولة فهم عالم الكبار بأسلوب ولغة الصغار ,غير البافلوفية المنعكس الشرطية,التقليدية .ذاك أن محيط الطفل تغير وعلاقاته تغيرت ووسائطه الإجتماعية أيضا تغيرت ,عموما الطفل  يعيش واقعا إفتراضيا ,بعد أن عجز بحكم التاريخ وبحكم الفلسفة وبحكم التاريخ وبحكم معدل العمر على القبض على اللحظة الإبداعية الإفتراضية. من واجب الكبار أن يكتبوا للصغار أما غير ذلك محل بحث لكاتب آخر ربما .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق