]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( خارت قواي )

بواسطة: صادق جعفر  |  بتاريخ: 2012-10-13 ، الوقت: 21:33:45
  • تقييم المقالة:

 

أفان خارت قوايَ لمصيبة

فالدمعُ يهوي ياكنيدَ لصفعةٍ

الحزنُ للقلب خيُر وسادةٍ

 أعيشٌ بالحياة دون حسرة؟

لم أجزع والخد طريق لعبرة

 واحوالي كضم العين لقطرة

هي الايامُ تجري ونحنُ بها

 كتابوتٍ جميلٍ يحملُ جثة

كم حبيب لف بكفن حبيبةٍ

 كالنحل يموت حين وخزةٍ

ينهى الثري عن الطعامِ لعلةٍ

 وكم فقير للتمر صاعد نخلة


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق