]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العقول الاردنية

بواسطة: sara sultan  |  بتاريخ: 2012-10-12 ، الوقت: 10:15:05
  • تقييم المقالة:

خلق الله الانسان و ميزه عن باقي الكائنات بالعقل , فكل منا لديه عقل , وكل عقل منا لديه نقاط ضعف و نقاط قوة .  وهذا هو مالذي يجعل عقل ما متقدم عن باقي العقول و اخر متأحر عن الباقي , انه ليس بغباء , ولا هو ببطىْ استيعاب , كل ما هو انه لم يتم استهلاك العقل بما يبدع فيه الفرد . 

فالابداع هو : استهلاك العقل بما يحبه الفرد و يتقنه بمهارة . فمن المشاكل التي نواججها عدم وجود فرص عمل كافية لجميغ الاختصاصات الموجودة في الجامعات . فمثلا: يتخرج الشاب  من الجامعة بتخصص من اختياره و يظن انه يبدع فيه و يذهب الى سوق العمل و لم يجد فرصة عمل مناسبة . فالحل هنا اما العمل بشيء مختلف تماما عما درسه و اتقنه , و اما اللجوء الى احدى البلدان الغربية . 

و من المشكلات الاكثر خطورة و الاكثر اشاعة في الاردن , تدخل الاهل فيما يتعلق في مستقبل الابناء فمثلا هذا يريد ابنه طبيبا و هذا يريد ابنه مهندسا (الخ ...) ولا يكون الطالب مبدعا في هذه المهن  . 

احدى القصص التي سمعتها هي اكتشاف طالب ما في جامعة ما في الاردن لخطأ في منهاج الكتاب , فأخبر للاستاذ المسؤول عن هذه المادة بما يظنه فصاح بوجههه و احبطه و الغى له المادة , حيث ان سمعت احدى الدول الاجنبية بما اكتشف من اخطاء اخذت هذا الاكتشاف منه و استفادت منه. 
هل هذا الطالب غلط عندما اخبر الاستاذ بما يظن؟ او انه غلط عندما اكتشف هذا الخطأ ؟  
فمن الضروري الاستماع لهؤلاء الطلاب فهم اجيال الغد و هم من سيقودوا الوطن و يحافظوا على ازدهاره و تقدمه . 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق