]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حقوق المرأة

بواسطة: عطري خليل  |  بتاريخ: 2012-10-09 ، الوقت: 20:10:24
  • تقييم المقالة:

يلبسون سراولنا , يتكلمون كلامنا , ويعملون أعمالنا , أينما تذهب تجدهم من حولك من أمامك من فوقك على يمينك احذر وعلى ىيسارك حاذر يقولون وقالوا حقوق المرأة يجب أن تكون حسبناهم يقولون فقط ولكن هيهات هيهات أن يقولو مالا يفعلون  دمرو أحلامنا وهتكوا اعراضنا وزادو , قالو حقوق وديمقراطية , تركوها تعمل في المكاتب وفي الشوارع وفي المستشفيات النسائية والرجالية تبيت خارج بيتها وقالو انه واجب وعمل  أردتم أن تأخذو حريتكم فخذوخا ولا تلومونا ولكن أنفسكم تظلمون ,  مرت سنين وسنون على حقوق المرأة وكيف هو الحال الآن لا تجيبو من فظلكم حتى لا تبعثرو أفكاري فالمسلسل اليوم الذي نشاهده كل صباح ومساء يغني عن أي تعبير  لبستم سراولنا وكشفتم عوراتكم فتبت كل عوارتكم , زاحمتمونا في الحافلات تزدحمون مثل الرجال ولا عار عليكم تكلمتم في السياسة فجعلتم الطين أسودا تفوح منهم رائحة نتنة مثل رائحة الحرية المزعومة  سيداتي أواني سادتي لا يخيل اليكم أنكم تنعمون بالحرية فالحرية اسألوا عنها أماتكم اللاتي ربينكم  تنعموا بالحرية المزعومة التي أعطتكم القليل ونزعت منكم أنثاكم


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عاملة وافتخر | 2012-10-09
    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم لو كان الرجل بستطاعتها تلبية الحاجيات لوحده لما خرجت الفتاة للعمل

    • عطري خليل | 2012-10-10
      يا سيدتي أنا أتكلم على المرأة التي لا تحتاج عملا أصلا وسأقول لك خبرا ولا تقولي لأحد طلبت من فتاة التقدم لخطبتها بشرط أن تمكث في البيت ولكنها رفضت بحجة أنها درست لكي تعمل وأنا أستطيع أن أتكفل بها هل هدا معقول ثم نأتي ونتكلم على العنوسة ؟ 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق