]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

13./* مناصفات التعارف قد تساوى الاحتمال .

بواسطة: عصام عبد الفضيل محمد فهيم  |  بتاريخ: 2012-10-07 ، الوقت: 18:32:59
  • تقييم المقالة:

***/ على وشك تتمطى المسافة فى انشغال . وتترقب ما يسوق عنه هذا التواظف . فيرتسم التوجه بهذا المجال . متى قصدت تلك البلاغة للدروب ؟! . لا تستطيع تأخذ بغيرها . فهل رفضت معانى قبلها ؟. وقد استتبت تلك الدلائل دون غضاضة . تريد تساويها بقناعة هذا الاحتمال . الذى قد تطرق لتلك الظروف البالغة . وقد عبرت فى الثوانى شأوها . 

***/ أخيرا قد أتينا الى تلك المتون . نتأمل غواديها لكى تغمد فى القلوب . تآريخ العبير حينما يغمض الزهر بألوان كثيرة . فيتطلع الضوء الى تلك المسيرة . بما تراعيه خطوات المآلى . ويتوضح الدور لما تبدى السنون . 

***/ اذا تلك العلامات قد قطعت . مشوارا طويلا على فود الطريق . تتأنى العلاقات التى قد رسخت . فى نبض الحثيث تصارح أطوارها . مع عمر الصداقة من نسق ولوع . لكى تتكون تلك المعالم القادمة بعين الاعتبار . 

***/ اذن فللمواقف أمرها . اذا هتفت بتلك الصراحة . تغنى دائما عن هذا القناع .  فتتمدن ذات الرواية بصدق الكناية . وتتوسم أوقاتا لصيقة بتلك العناية . ومع ذلك فان تلك المناصفات . التى قد أزفت من حينها . قد تبدى أهداف التلازم  فى وعيى الجداية . أو قد تساوى فى أداة التعارف وجود احتمال .

~&#:. Poet : Essam Fahim


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق