]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-10-07 ، الوقت: 15:46:33
  • تقييم المقالة:

من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد

 

************************

 

 

 

 

 

                         نريد حصول ثورات في مجال العلوم و المعارف العربية ، لا مجال قيمنا الروحية ، فالفجوة العميقة بيننا و بين الحضارات المتقدّمة فجوة علم و حضارة لا فجوة شعائر دينية و عقيدة..تكفينا شعائرنا التي أخرج بها الله العباد من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد..لابد من أن نرجع إلى التّاريخ كي نتعلم منه فإن أمّة تستحي من قراءة تاريخها هي أمّة لا تستحق الحياة،  و إن أمّة لا ماضي لها فلن يكون لها حاضر،  ناهيك عن المستقبل ، و إنّ تجارب الأوّلين هي مرايا المتأخرين و إن التّاريخ في ظاهره لا يزيد عن الإخبار و في باطنه نظر و تحقيق ..و لن يجتث التّاريخ منّا عقيدتنا الإيمانية ، بل نريد أن يستنشق عقلنا هواء نقيا حتّى لا يتعفّن و يحتضر أمام تجارب البشرية..لابد من عودة الوعي و عودة الرّوح العلميّة و انفتاحنا على الإنسانيّة لكي ندرك عظمة الرسالة المحمّدية خاتمة قافلة الهداية الربّانيّة ..

 

 

 



*****************************ج.س***
***رسائل في الصّميم******************

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Jamel Soussi | 2012-10-11
    أنا مستعد أن ألتزم العمر كله كتابة في شأن المرأة أخي أحمد عكاش ..و فقك الله و دمت مبدعا
    • أحمد عكاش | 2012-10-11

      ألا يا رجال العالم اتّحدوا، فخطر النساءِ الدَّاهمُ قادمٌ لا مَحالةَ.

      قال الأخ الزميل (جمال السوسي) :[ أنا مستعدٌّ أنْ ألتزم العمرَ كلّهُ كتابةً في شأنِ المرأةِ],

      ثمَّ بعث إليَّ - أنا زميلة في جنسِ الرجال- برسالة خاصّةٍ، كانت عبارة عن كلمة واحدة فريدة يتيمة هي: (حاضر) فقط لا غير.

      ألا يُنذِرُ هذا بأنَّا - معشر الرجال - مغلوبون ؟!

      فاللهم فانتصرْ للرجال المغلوبين يارب,

  • أحمد عكاش | 2012-10-11

    الأخ (جمال السوسي) المحترم:

        بالنسبة إلى السيدة (عذاب): بُتَّ في أمرها، وانتهينا معها إلى أن نؤجّل انتسابها فترة تشاركنا خلالها بالتعليق على مقالات الصالون، ونمرّ نحن إلى مقالاتها في موقعها ونعلّق علىها ..، وحين تتحسّن سويتها اللغوية نضمها إلى الصالون.

    وقد اقترحنا أن تكون مقالات (الصالون) في الدورة الثانية هذه (عن المرأة)، و وافق الجميع تقريباً على ذلك، فأرجو تحضير مقال عن المرأة، وإذا شئتم زيادة في التوضيح فأرجو العودة إلى تعليقات مقال السيدة (لطيفة خالد) ودمتم سالمين.

  • ياسمين عبد الغفور | 2012-10-07
    أؤيد هذا الكلام لأنني أدعو إلى اليقظة الفكرية و العلمية

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق