]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

9./* مسطحات تكوينية تواكب معالجات تشاطيب الملاحة .

بواسطة: عصام عبد الفضيل محمد فهيم  |  بتاريخ: 2012-10-06 ، الوقت: 21:23:35
  • تقييم المقالة:

***/ لقد نزحنا نحو عصر مكتظ بتأملاته . التلازمية بما حققته المدنية . من اكتشافات بالغة الأثر . فى واقع الانسانية العريقة . فتتكاثف تلك الأسئلة حول دورات الزمن . من أين يأتى ؟ ومن أين يجوب ؟ . وكيف تكون فى الالتقاءات انتواءات بداياته ؟ . وكيف تكون على ما يظن فى الانطفاءات انتهاءاته ؟ . تلك الأجوبة الملغزة والمحيرة التى تريد أن تقول . من حيث ارتعت تعود حثيثا فى نظرات طوال . وقد أضاءت أثيرا دون أن تدرى فى عقول فلاسفة كثار . 

***/ تلك المناجزات التى نريد أن نعالجها . فى فترات قصيرة قبل أن يفوت الزمن . قد نظن أنها سوف تأخذ منا طفرات جزال . قد  تقص علينا أخيرا بأصوابها . أو تنوء علينا فى خطوات عضال . ولكنها تأتى دون أن يناقشها الوجل . وتدب بأعرافها على فقرات المجال . أى أن ذلك المجتمع الذى نعيش فيه . يضم هذه المعادلة الصعبة بأنواطها . ولا يرضى بغيرها أبدا . لما أفادته منه هذه التجارب القريبة فى أذهان هؤلاء النوابغ  الاكفاء . ولا يقبل ببعضها أيضا لأنه على ثقة . من مشمولية نقاء اكتمالاتها . حقا فان الحضارة الانسانية . فى تواصل وتواكب مستمر .  لتلبية تلك الحلول الوثيقة . ومضمون تماثلاتها فى الحقيقة المستتبة غالبا .

***/ ان تلك المناقشات التى قد دارت بيننا . فى المحافل على المستوى العالمى . يجب أن تنحو دائما الى تلك المعارف . فى المعانى والتآلف .  أو فى المنازل على المستوى العائلى الخاص والعام . يجب أن تكون على تلك المسارات البائنة . دون اصطناع ودون أن تأخذ تلك الشكليات الجاهزة . فى التصرف والتعامل فى البساطة والحرية الهادئة . ومن ثم تأتى بوحيى النتائج الباهرة . اذا كانت على وتيرة صائبة من ذاك التفاعل . عبر ثقافات متعددة لا تقبل وطىء التحامل . وتدونو غدواتها أبدا الى تلك المراحل . التى اكتملت بتأثيراتها الانطباعية . فى الواقع الحضارى لهذا الوجه الجديد .

***/ تتشكل تلك المسطحات الشرطية . على وتيرتها التكوينية فتتقابل مع مواكبات معالجات غفيرة . من محطات لا تقاوم فترات الوصال . وتطرح أيضا فى اقتراحات تواسماتها تشاطيب ثقالْ . هنا اذا قد أبانت تلك الأسئلة . فان تلك الأجوبة تصلح أخيرا للملاحة . عبر فترات الزمن .

ّ~&#: Poet : Essam Fahim


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق