]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هكذا تربى الاجيال/ الجزء الثالث

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2012-10-06 ، الوقت: 08:55:30
  • تقييم المقالة:

 

 

هكذا تربى الاجيال الجزء الثالث

مجموعة  قصص  هادفة

   

 

  

خالد  إسماعيل أحمد السيكاني

         

 

 

 

     ألمقدمة

 

هذه مجموعة قصص  ومقالات هادفة قد  تساهم في تربية الأجيال القادمة والحالية تربية دينية تعليمية هادفة لكل قارئ صغير أو كبير . ومن الواجب على كل امرئ أن يضيف إلى علمه كل يوم معلومات جديدة تفيد دنياه وآخرته .

 

 

1

حدثت للشافعي رحمه الله عند موت ابنه , فقال : اللهم إن كنت ابتليت فقد عافيت وإن كنت أخذت فقد أبقيت , أخذت عضواً وأبقيت أعضاء , وأخذت ابناً وأبقيت أبناء) منقول

 

2يقول الربيع بن حيثم : لما احتضر أبي بكت أختي فقال لها:
يا بنية لا تبكي..
ولكن قولي يا بشرى فاليوم ألقى ربي..
وكانت امرأة متعبدة تقول:
والله لقد سئمت الحياة..
ولو وجدتُ الموت يباع لاشتريته شوقاً إلى الله تعالى وحباً للقائه..
قيل لها : أفعل ثقة أنت من عملك ؟!..
فقالت : لا..
لكن لحبي إياه..
وحسن ظني به..
اشتقت إلى لقياه..
افتراه يعذبني ، وأنا أحبه!!..
أفتراه يعذبني ، وأنا أحبه!!..
قلت أنا : لا والله..
فإنه..
{ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ} ..  ) منقول

 

3روي أن ملك الموت جاء إلى إبراهيم عليه السلام ليقبض روحه ، فقال له إبراهيم عليه السلام : هل رأيت خليلاً يميت خليله!!..
قال : فأوحى الله إليه : يا إبراهيم ، وهل رأيت حبيباً يكره لقاء حبيبه!!..
فقال إبراهيم عليه السلام : يا ملك الموت اقبضني الآن..

 

4: قال ألمدائني رحمه الله : رأيت بالبادية امرأةً لم أر جِلداً ولا أنضر منها ولا أحسن وجهاً منها , فقلت:
تالله كأنك لم تمر عليك مصيبة , فقالت : كلا والله إن لدي أحزاناً وخلفي همومُ , وسأخبركوهذه مصيبتي :
كان لي زوج وكان لي منه ابنان فذبح أبوهما شاة في يوم عيد الأضحى والصبيان يلعبان , فقال الأكبر للأصغر:
أَتريد أن أُريك كيف ذبح أبي الشاة . قال : نعم , فذبحه . فلما نظر الدم خاف ففزع نحو الجبل فأكله الذئب فخرج
أبوه يبحث عنه فضاع فمات عطشاً فأفردني الدهر . فقلت لها وكيف أنتِ والصبر ؟؟؟
فقالت لو دام لي لَدُمتُ له ولكنه كان جرحاً فَشُفِي. وهكذا يكونوا أهل التقوى


5قال الأحنف بن قيس رحمه الله  : شكوت إلى عمي وجعاً في بطني فنهرني وقال : إذا نزل بك شيء فلا تشكه
إلى مخلوق مثلك لا يقدر على دفع مثله عن نفسه , ولكن اُشكُ لمن ابتلاك به فهو قادر على أن يفرج عنك , يا ابن
أخي إحدى عيني هاتين ما أُبصرُ بها من أربعين سنة وما أخبرت امراتي بذلك ولا أحداً من أهلي.


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق