]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ويل للمنافقين

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-10-05 ، الوقت: 19:18:04
  • تقييم المقالة:

اعطاك الله نعمة طلاقة اللسان و التعبير باحسن كلام و معرفة و علما لم ينله اى انسان فاستعملت هدا السلاح ضد العزيز الرحمان لتتربع على كرسى سلطة و تنال من كرامة شعبك و تبعده عن دين الاسلام

استعملت قدرتك و مركزك الاجتماعى بين ظفرين لترافع بصفة محامى على من تعدى على الدات الالاهية و تبرر موقفك بالدفاع عن الحرية

و الان سمحت لنفسك و انت عجوز سقيم ان تجمع شمل مناصرى البورقيبية الداعين لتكفير البلاد و اخضاعها للصهيونية للقضاء على ديانتنا الاسلامية

 

تريد ان تلم شمل اشباه رجال اهانوا العباد و اباحوا الحرمات و عاثوا الفساد

 

ا هدا رد الجميل الدى رزقك اياه الله الكريم فتتنكر لدينك و دين اجدادك و تتبع ملة الشيطان الرجيم .ا رضيت بالخضوع الى الكفرة اعداء الدين

 

لقد زرعت الفتنة فى قلوب المؤمنين حتى صار الاخ لا يثق فى اخيه من امه و ابيه  تتظاهر بالايمان و انت من الد الخصام 

تظهك على العقول الضعيفة لتنال مبتغاك بعدها تنفد ما يطلبه منك الصهاينة اعداء الدين فويل لك من حساب يوم كبير

و الان


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق