]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا القوم قومى ، ولا الأعوان أعوانى

بواسطة: Ashraf Amer  |  بتاريخ: 2012-10-04 ، الوقت: 20:07:14
  • تقييم المقالة:
صباح اليوم استيقظت من نومي ، وجددت نيتى ، وخرجت لموضع عملي كالعادة حيث طلب العلم . صليت صلاة الصبح ثم خرجت من البيت متفائلا بيوم جديد .   قابلت أشخاص لا أري يوميا سواهم ، ولا أعلم نواياهم ، لا يتحدثون معي الا بلهجة قوية ، وكلمات لا حول لها ولا قوة .
لا يسألوننى عن الحال ، ولا يتمنون لي الا المحال ، ولو اتيح لهم ان يضعوا فوق رأسي الجبال ... لفعلوا !!

  لا أعلم لم يكرهوننى ، ولو كذلك لا أعلم لم يتحدثون معي ويسألوننى  ؟؟
لكن سؤالهم الدائم عن نهضة رئيسنا وتحقيقة لها ، يظهر لنا ما تخفية الصدور .
أشعر من كلامهم أني صديق مقرب للرئيس أو مشارك فى تلك النهضة .
  ان كنت حقا لست صديقا للرئيس ، فأنا بالفعل طرف فى تحقيق النهضة كمواطن مصري حر ، وطالب علم حري بة تفعيل عقلة والاهتمام بدورة . لا أجبهم أحيانا لأنى أعرف من السؤال ما تخفية عقولهم . وبعض الأحيان لا يطيق لساني الصمت فيجب بدقة واحكام ، ويعمل على وزن الكلام .   لا تلوموننا على ذنب غيرنا ، فنحن بشر نخطئ ونصيب ، ونتعلم من المهد الى اللحد ، ففساد السلف الطالح وضع أوزارة على كاهل الشعب المصري  ولكننا دائما ننحاز لمن نحب ان صح أو أخطأ ، فان أخطأوا فلا تنصروهم وان أسأوا فلا تؤيدوهم ولكن فقط لا يجرمنكم شنئان قوم ألا تعدلوا .   لا نحب الرئيس لشخصة ، ولا نحبة لذكاءة وقوة عقلة ، انما يكفى ان نحترمه لكونة أول رئيس جاء بالأغلبية فى صرح الديمقراطية وأنه أول من وقف على منبر الرئاسة من بين المدنيين .
ان الرئيس رئيسنا ورئيسكم ، سواء اخترتموة ام اخترتم غيرة . فالنهضة طريق الكل ، فجميعنا شركاء فى الوطن .
لا أطيل عليكم ..
ان هؤلاء ليسوا بأصدقاء ولا أعداء ولكنهم مجرد مراه أرى فيها الأحلام والأمانى ، فكلما اشتعلت رؤسهم غضبا علمت بصحه كلامى ، وكلما ظهرت أسنانهم فى ابتسامة خفية علمت بأن سهام قولى أصابت قلوبهم
فلا حياة بدون أعداء ولا أصدقاء .
اما حياه تسر الصديق ***  واما ممات يغيظ العدا.    
« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق