]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مقاله .بقلمي .قانون المعقول وألا معقول ...

بواسطة: عازفه على اوتار السنين  |  بتاريخ: 2012-10-04 ، الوقت: 14:38:41
  • تقييم المقالة:


 

 

قد نسرف أحياناً في مشاعرنا وربما نتجاوز المعقول

الى ألا معقول.. نظرية الإعتدآل بتلك المشاعر..

أمر غير وآرد ...في أغلب الأحيان

فدائما نتجاوزها  ....

كيف نستطيع أن نحول مشاعرنا بشكل اكثر اجابيه..

حينما تغمرنا احاسيس ربما تكون تحمل طابع

الفرح اوربما تأخذ المنحى الأخر..وهو الحزن والإستياء

مشاعر نعيشها بستمرار  وبشكل يومي في حياتنا

فمثلا

الشعور  بالفرح وشعورنا  بالسعاده ربما تلك السعاده تجرنا لطريق خاطىء

فكيف نستثمر ساعات فرحنا

وتلك اللحظات الرائعه دون أن نتجاوز المعقول الى ألا معقول

ربما تتسأل وهل السعاده تفضي لألا معقول  أقول نعم ..

احاسيس تجعلك ترتكب الخطأ احيانا بسبب تلك 

 النشوة  التي حصلت عليها من السعاده....

..حينما اقول تلك السعاده اتت بفضل الله

يجب ان لا اجعلها تتحول الى   أمر أشعر من خلاله بالندم

 

من خلال ارتكاب أمر خاطئ.

فمثلا عندما احصل على مال اشعر بالسعاده لأني

 ومن خلاله سأخطط لأعمال  رائعه اقوم بها

فمثلا ذلك المال  يعينني لذهاب  للسياحه ..

شيء جميل جدا أن نروح عن نفسنا بالسفر .

 

.ونرى حضارات  وطبيعه آسره

حث نبينا على السفر ففيه من المنافع الكثير

ولكن هنا لابد من الإنتباه أن لا أتجاوز المعقول لألا معقول

بأن أشرب  على سبيل المثال

  ستنتهي تلك اللحظات وبعدها سأشعر بعدم الراحه

فلذلك افضت تلك السعاده الى نوع من الحزن

فعندما نفكر من البدايه بعتدال

سعادتنا وجعلها في إطار المعقول

حتما سنعيش اسعد اللحظآت 

وهكذا تستمر السعاده بمدى تفكيرنا الصحيح

فكن دائما مراقبا للمعقول وألا معقول

بميزان الإنصاف حتى في ساعات الشعور

بعدم الراحه والحزن قد تفضي بنا احيانا لإرتكاب حماقات

جدا مؤلمه قد يصل ومن خلالها الشخص الى الموت

او ربما الى السجن

لذلك يجب أن نجعل حياتنا تحت قانون المعقول ...

نستطيع من خلاله أن نستمر ونعيش بشكل أفضل

وتكون الخسائر دائما أقل ..

 

بقلم

عازفه على أوتار السنين

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق