]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العقل الخلاّق و التنوّع و الإختلاف و الإبداع- ضد التكلّس و التخلّف و الجمود

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2012-10-01 ، الوقت: 18:21:45
  • تقييم المقالة:
     العقل الخلاّق و التنوّع و الإختلاف و الإبداع- ضد التكلّس و التخلّف و الجمود       إنّ الإختلافات بين الأئمّة هي رحمة للأمّة و يحضرني قول الإمام مالك حين طلب منه الإذن بنسخ الموطّأ و إرساله لجميع الأمصار : لا أريد أن أضيّق ما وسّع بالشرع و لا أريد أن أحمل النّاس على الموطأ حملا ففي كل بلاد مجتهدون ينظرون في واقعهم و يحتكمون ..و عليه أيّتها الفاضلة فإنّ هذه الإختلافات ليست بخلافات بل هي دليل على أن الإسلام ليس دينا جامدا متحجّرا لا يقبل التبيؤ و التفاعل مع الأوضاع الرّاهنة و ذلك هو الجانب المرن فيه حيث يجعل من الإجتهاد في الفروع نصرة للدين القويم الخالد فلو كان الأمر عكس ذلك لتجمّد الفكر و تكلّست العقول و تبلّد النظر و توقّف الإجتهاد و نحن أمّة حبانا الله بدين يساير الإنسانيّة في تطوّرها و يدفع العقول في نموّها و يعظّم الإجتهاد في مصالح العباد و لم ينزل دفعة واحدة من اللوح المحفوظ بل تنزّل نجوما حسب ظروف و أسباب لكي يكون للعالمين نهج و صواب يتخلّون عن كل إقتتال و تكفير في جانب شاسع لذوي الرأي و التفكير إنّنا أمّة التناصح و التكامل و التطوير لا أمّة جمود و تصحّر للقدرات في طلب العلوم و القياس و التدبير 
***************************رسائل في الصّميم***
*********************************ج.س*

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • أحمد عكاش | 2012-10-06

    الأخ (جمال) السلام عليكم: سرّتني مقالة الإمام مالك رضي الله عنه: لا أريد أن أضيّق ما وسّع بالشرع و لا أريد أن أحمل النّاس على الموطأ حملا ففي كل بلاد مجتهدون ينظرون في واقعهم و يحتكمون ..

    فهذا له دلالات كثيرة منها: التواضع، فلو أنَّ أحدنا جاء بالقليل مما جاء به رضي الله عنه لزعمنا أنّنا أسياد القول وأرباب البيان وعلى خلق الله جميعاً أن يُغلقوا أفواههم ويكسروا أقلامهم ويحرقوا كُتبهم، فلا يبقى إلاَّ نحن وما أتينا به,

    ويدلّ ايضاً على أنَّ الإسلام دين الواقعيّة والموضوعيّة وأنَّه صالح لكلّ زمان ومكان، ولكل حال..

    بارك الله بك أخي (جمال، ولكن .. كأنَّ هذا النصّ ردٌّ أو جواب لحوار بين الكاتب وقارئة أو كاتبة  ..

    على كلّ حال سلمت يداك وإلى عطاءات كثيرة منك إن شاء الله.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق