]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شعراء عرب وصوفوكليس

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2012-10-01 ، الوقت: 09:55:01
  • تقييم المقالة:

 

المكان:الموطن العلوي للشعراء

الزمن:السرمد

الحدث:يعالج التركيب الشعري البسيط,ماتلاكه الشعراء في مجرى الزمن,من محاسن لفظية ومعنوية للإنسانية قاطبة وعالميا.

 الأشخاص:محمد الماغوط – نزار قباني – سميح القاسم – صوفوكليس وابنتيه:إلكترا- انتجون – الجمهور /الجوقة / الكورس

الماغوط:

ما الذي يحز في نفسك

بعت الجمل وما حمل

تركت الشيئ وكل السيئ

كتبك على حزائن الأرصفة

مكنونة الحناجر

كعادتها ,تبيح بالمحذور

وخطوط الأنظمة الحمر

أيها المثقل بفوضى الأودية

عكازك صار بيد الوطن.

- سميح القاسم:

ما لم تسجد أيدينا

بالمعول

لن تسجد سنبلة لمنجل

- نزار قباني:

سأقول ياقمري...عن العرب

العجائب

فهل البطولة كذبة عربية

أم مثلنا التاريخ كاذب..؟

- سوفوكليس:

 دم أنتجونا لن يهدر سدى

كان أخوها فداءا للوطن

وما أراه بدا ...إلكترا لاحقة بها

لامحالة

الواجب المقدس

 خلقنا من أجله,نقدم أرواحنا

قربانا وعزاءا وشفاعة

- الجمهور:

طب نفسا...ياعم..

ذاك الشبل....

كتبك على ركح المدارس

ترتل الحناجر البريئة

انشودة الشمس والميلاد

لن يموت وطن الإنسان

طالما توجد دائما فرصة

ليحل الحلول ,ويزهر الحب

في صدر الثكالى واليتامى

- الماغوط:

نزار ليس ظلا قابلا للإستنساح

نزار ثورة مؤجلة

لم تندلع بعد

رصاصة منذ البدء انطلقت

تبحث عن هدف جاد

عن عشيرة تلتقط التبر

من دموع المآسي

لم الهرولة ..مادمتم قادرون

على الصرخة يوم تتبكم الفلوب

يوم تتوقف الأزهار عن الغناء,

وتعمى البلابل عن الوان

الطيف وأريج الربيع

أرى الهرولة ربيبة معسكرات عربية

تعرف من أين تؤكل الكمأة

عندما يحل فصل الظمأ

وتبصر الرمضاء

أفق زرقاء اليمامة.

أعيدوا نزار (لباخوسه) المعتق

من الهلال الى الهلال يترصد الشمس

بلا لجين ولاتسكع

غدا العيد

- الجمهور:

لازلنا أوفياء ,فتش عن تصفيقاتنا

لن تزهر لأيدي تحرث الشوك

والزقوم

آاااااااااه......آاااااااااااه

يانزار ..ياراعي الشعراء

والمكلومين... والمهمشين...والمنسيين

على هامش رصيف الحياة

الخبز والحب يثغوا هذا المساء

وانت تهش القوافي

لمواسم أخرى ولمآرب أخرى

انتحرت الغايات

وأصبحت العنزة تحن

لذئب (براهام نكولن).

- نزار قباني:

لازلت عهدي بكم لافتات

بالروح والدم... وبالدم والروح

تروجون للسلطان

توشون بدم يوسف ....

هل حولتم الشعار الى رماح

وسهام هرقل مجنحة

أطفالكم بالسليقة تعرف سذاجة البذاية

لاتدجنوهم على نهاية البداية

علموهم كيف تموت

الشعراء وفاء للكلمات

علموهم كيف يحار الصدر الأعزل

معول الخائنين بورد وفل ونرجس

آكاليل غار وآس

- الجمهور:

 وماذنب كورس ,

ماذنب جوقة,

تحسن الا حصيات البكاء

دواوينكم وحفظناها...

تغنينا بها...

وقمنا ...جنبا الى جنب

الكلمة السيف والقلم

ولازلنا على العهد سائرون

- الماغوط:

أكسروا قشرة ألفاظكم

وأفصحوا عن لب الفكرة

حطموا أغلال وأصفاد (هو لاكو)

وأكشفوا عن روح (الشنفرة)

ولب الصعاليك

شدوا لجام جيادكم

حنوا الى غضنفريتكم

الى تصعلكم

والى جاهليتكم الجهلاء.

- صوفوكليس:

ما هكذا تصان الهمم يا ماغوط...؟

- الماغوط:

عفوا يا سيد الشعراء

قومي يا سيد ما قبل الميلاد...؟

- نزار قباني :

لن نكون يا ماغوط أكثر إنسانية

من أب البشرية

يكفي ما قدمت

ونذرت من غد عاصف

لا أحد يقدم فيه التحية لأحد

لا أطيار على حبل الغسيل

تعبره رائحة انثى

لاأشواق تمسحه نظافة

قعفساء إمرأة  تعسر

أفاويق أصداء ضياء أصيل

فجرا

- سميح القاسم:

 أعرف جيدا

اعرفهم...يخدمون خليلاتهم

الى حبل المشنقة...,حتى اذا ما سألت الم تعد تحبني...؟

- نزار:

وما جدوى الحب...هكذا...,سوف أقضي أياما ..

لكنها سوف تمر...!

- سميح القاسم:

يبكي أياما....,وينساها الى الأبد....!!!

- صوفوكليس:

ما أشقاهم.....

أين أنت يا (بروميثوس)

يا من قدمت كبدك لوحش الطير

قربانا لإنقاذ البشر

ما جدوى النار

اذا كانت الديار تواري

سمر الخديعة

- الجمهور:

(صامتا)........................

.......................

............

......

- نزار:

هانتم كما ألفتكم الشعراء

صامتون بالسليقة

فكوا اللثام عن موائد اللئام

وأكشفوا عن سواعد المطر

لبناء الصلاة

- الماغوط:

أصنعوا لأنفسكم مجدا

جددوا الوادي,وأجعلوا العبقر يسري

جنونا وحبورا

جددوا الأسواق على قواعد الريح

واسترقوا حكمة الجن ,حين تصفر

 الربع رصدا.

أصنعوا شيئا يليق بأحد العمرين

(....) و (....)

وأعدلوا  اولا تعدلوا

فأنتم متهمون منذ الأزل

حتى إن قد صبركم من صبر

وأنجب صبرا

لاكنز لكم....الا خوابي الكلمات

المترنحة على ثكالي العذارى

لم تخسروا شيئا

 التحفتم السماء وأفترشتم الأرض

النجوم تهديكم

والى أن تظلمون...كروا او لاتكروا

فأنتم لستم أحرارا

- صوفوكليس (متجها لبناته بالتبني):

كفكفن دموعكن...

أنتم في أيدي أمينة....,أموات,لكنهم

حية الظمائر

أحياء يرزقون,يعرفون كيف يخطفون

جذوات الإنتصار

صبركن على رضع يعرفون كيف يقتطفون

أثداء الغضب

وعلى زغرودة حرائر حر...,

عائد ,....محولا على درعه

- الماغوط:

رتب الجسد أبتاه

رويدك...,,أملي غضب الرمانة

لعلهم يكتبون أرضهم

ثورة..., لعل الجدع ينطق  ثمرا...,

.. ,ياسوعا ...,عذارى....,

وحراكا

 

لعل المنبر يحن الى ألأنين

وينتفض الضاد مجدا

ارم...ارم...لعلهم يخطون في النهر المنفوش

مرتين

- الجمهور:

شكرا لكم...شكرا ,

يا زهور ونبع عبق ماقبل التاريخ

والتاريخ

أنتم ملح الأرض ,وإكسير الحياة

انتم الخالدون,وقادة هذا العالم

في ما قبل التاريخ والتاريخ والحاضر والمستقبل

شكرا لكم ...لقد فزتم بأكليل الفوز ,غصبا عن أشواك الغرور,لقد وليتم العالم في عناقيد الحرية.لقد فزتم ايها الشعراء بتاج الخلود,من حيث يسقط كل تاج,انتم الأعلون,لاصوت يعلوا فوق صوتكم,انتم الأصدق,.......,رغم انكم في كل وادي تهيمون...,يوجد كثير من الملوك والرؤساء في هذا العالم,لكن لايوجد الا شاعر واحد.

- (تختفي جميع الأصوات الا صوت الجمهور والضمير):

للولادة وقت وللموت وقت... للغرس وقت ولقلع المغروس وقت...للقتل وقت وللشفاء وقت...للهدم وقت وللبناء وقت... للبكاء وقت وللضحك وقت... للنوح وقت وللرقص وقت.... لتفريق الحجارة وقت ولتصفيف الحجارة وقت...للمعانقة وقت وللإنفصال وقت....للكسب وقت وللخسارة وقت....للصيانة وقت.....للسكوت وقت ولتكلم وقت....للحب وقت وللبغضة وقت...للحرب وقت ولسلم وقت....لكل شيئ زمان ولكل أمر تحت السماء وقت...ذاك أن الأوضاع كما هي, فلن تبقى كما هي.

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق