]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

امراة لكل زمان

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-09-30 ، الوقت: 15:39:07
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

 

 

يا سيدة القصر الكبير أنت الحاكمة بأمر الله على رعاياك من الرجال والأبناء...

يزيدك مقاما" اهتمامك بمملكتك ويرفعك قدرا" العناية بأفرادها....

تحضّرين الطّعام وتنظّفين الثّياب وتربّين الأولاد وتسهرين على رعايتهم.

مخطئون من طالبوا بإنزالك إلى ميدان العمل وأعلم علم اليقين أنني سوف أسمع ابواق ومزامير من المدعين أنّهم مدافعين عن حقوق المرأة..

ومنذ أن نزلت المرأة ميدان العمل كثر الفساد ولأسباب كثيرة منها تركها لأولادها يكبرون لوحدهم أو مع آخرين ومنها أيضا" أنها اهتمت بمظهرها أكثر من أمومتها...وأسرفت حتى تعدى الأمر أكثر من زينة وأدوات تجميل الى عمليات شفط وسليكون وزرع ووووو....حتى صارت الغواني مثلها الأعلى...

عودي إلى مملكتك يا سّيدة القصر الكبير واهتمي بتربية أولادك وأصنعي منهم الصالحين والصالحات فكل غمرة منك تملأهم طاقة حياة وكل كلمة منك تمحو عنهم التساؤلات والاستفهامات..

ليس مهما" أن يكون عندك أثواب وأثواب وحلي وجواهر ودّرر وأحذية وجزادين ولكن المهم ان يكون عندك مملكة قصر اسمه عائلة تقيمينها وتبنيها وتحميها وتحصنيها .

كوني يا من جعلت الجنة تحت قدميك سيدة القلوب والعقول وكوني امراة لكل زمان تغرسين الدين القويم في نفوس أولادك وبك يصلح المجتمع وبك تصير الحياة أجمل....

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق