]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كلام لايعجب أحداً الجزء السابع

بواسطة: أحمد الذيب  |  بتاريخ: 2012-09-30 ، الوقت: 11:18:52
  • تقييم المقالة:

 

ولا تسجل كلام " التافهين " الذين استغلوا كل شي في وقت تحتاج فيه ليبيا إلى أن نتنازل عن كل شي .

أبشري يا أختاه فلن تكوني بعد اليوم عقيمة فعلاجك أيضاً أصبح من ضمن ثقافة الغنيمة والمرافقين أيضا شملتهم المصروفات، غنيمة غنيمة وفقدان للقيمة والعواقب بالتأكيد إلهية وستكون بعد حين من الدهر جد وخيمة، نسينا سريعاً الغاية وبدأنا نتسابق في تأكيد مهزلة اللانهاية، كنا نعاني وأصبحنا نعاني ذلك " طاغي " وإتباعه " أزلام " وحرمونا من حقنا وعشنا الحرمان، وماذا نحن فاعلون الآن.

هذا مات في تشاد واوغندة وهذا جاه الموت في سجن ابوسليم لعنده ، والآن هذا مات في " دعكه في شيل البنزينه والأخر مات في سكره وضرب بالســــــلاح وهو " طينه ردعليه صاحبه بشوية جالاطينة " وهذا مسكين لقيوه ملوح في تركينة مضروب مش معروف من اللي ضاربينه وتستمر الحكاية بينا وكل يوم الموت يلعب فينا .

مسكينة يا ليبيا مسكينة (( في البوابة واحد طينة وواحد ثاني ولد عمه دار كتيبه خلاص في الشارع كثر تسطريبه ويا ويل من قال فيه كلمة غيبه  قبل الليل يكون في سجن الكتيبة ومش غريبة مادام ثقافتنا زى ثقافة الكباش اللي إدور في الزريبة)) وهذا الحال صعب جداً أيها الرجال نمر بمراحل صعيبة جداً ، لها بداية ولا نستطيع أن نتخيل شكل  النهاية ومنذ أول حكومة كل شي متلخبط والشعب يزداد همومه، الكيب طيب ويطبطب والشيخ يجامل ويتكركب والشعب مش عارف كيف يفكر ، والسؤال الذي أحتار فيه الجميع :- متى ينتهي لدينا الغل ومتى ستنتهي أزمتانا في حب المناطقية والتشبث بالجهوية ورابطة الدم القابلية متى سنلجأ لحكم العقل وأي عنوان سنسجل لديك يايها الهرم فأنت وحدك أيها التاريخ تعرف جيداً ماذا أقصد .

وبألتاكيد بأننا سنعود لنسجل بعد جيل أو أكثر بأننا أهل وأخوان وهنا سأل أخر صعب :- متى سنفيق؟ بالتأكيد ليس الآن ومطلقاً .

القذافي صهيوني وعميل للأمريكان وطغى وتفرعن ونسى من هو ولم يفيق إلا بعد أن مات وبين يدي الله الواحد الديان .

فلماد نتقاتل ونقتل بعضنا الآن وبعضنا يبيع ذمته وبأرخص الأثمان، حتى أننا لم نعد يتحرك فينا ساكناً كل يوم منظر جثمان وراء جثمان وفاضت المقابر بالموت منذ 20/08/2011م ولزالا هذا المنظر مستمر حتى الآن كنا في التعداد قرابة ستة مليون فكم عددنا الآن وكم سيكون إذا استمرينا في استباحة سفك الدماء وقتل الأرواح وشرعية امتلاك السلاح .

" نحن خوت " ياما وقفنا في الشدايد خوت – كن نتقاسم في بعضنا القوت ونحزن وين نسمع حد يموت – وياما عشنا في خيم وبيوت نحن خوت ليش نهون عشرة سنين بودها الحنون– اليوم حالنا صعب ولا ما يكون نقتل بعضنا ونقول مانا خوت    –     ياما عشنا في خيم وبيوت نحن خوت يله معانا نرفع أيدانا ونطلب ملانا – ننسوا الكدر ونوحد مسعانا لا نظلموا ولا نتاجر في الموت – وياما عشنا في خيم وبيوت نحن خوت .                                                        "عمل غنائي كتبته في يوم 20/03/2012م "  

صدقوني مللنا القول فكل شيء يحصل ابسط  وصف له بأنه غير معقول، فمن منكم يصدقوا بان زين العابدين بن على لم يكن عميل وحسني مبارك أبو العملاء العرب ولا يخفى عليكم أيضاً زبعرت القذافي في العلن والولاء في الخفاء ومن منكم لا يعتقد بأننا قد ذقنا درعاً بهؤلاء واشتهينا الحرية باستعادة حقنا في الحياة .

ومن منا يصدق فعلاً بان غاية الغرب واليهود سعادتنا وراحة بالنا وعيشة الهناء .

وأن نكون فوق أرضنا ننعم بخيراتنا أحرار نفعل ما نشاء .

تكلم أيها التاريخ الشاهد وذكرنا بكل هؤلاء وبمن آتى بهم الحكم ومن جعلهم حكاما علينا ومن جعلهم لنا أولياء أمر وجلادين وقضاء،أم انك ستلتزم الصمت وتخشى من الكشف عن الحقيقة وما حدث ويحدث في الخفاء .

البعض يبدو مقنعاً وصفه لموجة الربيع العربي بأن زهره زهر بلا أرواح وسياسة جديدة ستطبق إذعاناً وربما سيفهم كل شياً بهذا القول بعد جيل أخر، وادعوا الله بأننا في تفسيرهم بالا نكون أضحوكة الربيع حين حرث الأرض، " جميلة لعبة النقيزة " والربيع العربي أشبه بالنقيزة ، أدعوكم لغمض العينين لبرهة من الوقت دون أي مؤثرات صوتيه في لحظة تجلي الصمت والسكون ،واسترجعوا في ربط مباشر مع كل ما سجلته الذاكرة في أحداث ليبيا وأربط اللحظات ببعضها ستجدون وأنا متأكد من ذلك مئات بل ألآلف التساؤلات التي تحتاج لي وقت غير قليل لا لكي تصل لإجابات بل لكي ترى الحقيقة دون مؤثرات ومتأكد أيضاً بأنك ستتغظ عن العديد من التساؤلات والسبب لأننا جميعاً لا نريد أن نصل إلى مرحلة الندم في كل ما فات.

الموت مكافئة القذافي ولكن لماذا لم يمت سيف ، ولماذا هربت عائلة القذافي للجزائر وكيف هرب محمد القذافي علاننا على قناة الجزيرة وأين المليارات التي في جعبة البشير صالح وأين أبن كوسه الفالح، ولماذا لم نعد  نسمع شياً عن كثير الأشياء واختفت اختفاء عديد ملفات المخابرات الليبية .

تأكد أن الشجاعة لن تأتيك إلا مرة فإن سكت ولم تبح فتأكد بأنك ستعيش جبان وستموت نادماً وعندها أنت مسجل في التاريخ إنسان جبان .

"كلمات في مساء الوطن"

موجوعٌ نبض القلب 
علي وطني 
موجوعٌ صوت الصمت 
علي قلبي 
مذبوح عمق الأمل 
في غدي 
مغلولٌ ضعف الوهن
في شعبي وقول الحق أمانة
من ربي
موجوعٌ نبض النبض
في مسيرة
دربي
أمقتولٌ قبل
الحلول يا صبح وطني.

                                                   أحمد أحمد الذيب 12/09/2012م 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2014-07-24
    مقالاتكم وخواطركم تحكي مشاعر  حزينة , من اوضاع نتمنى لو انها تنتهي لو عدنا لله فقط بلا ملل ولا طوائف متعددة الاشكال والالوان والصفات المتخصصه 
    ليتنا فقط نصحو لنبني ونشيد الوطن 
    سلمكم الله ...وبارك بكم 
    طيف امرأه
    صدقوني مللنا القول فكل شيء يحصل ابسط  وصف له بأنه غير معقول، فمن منكم يصدقوا بان زين العابدين بن على لم يكن عميل وحسني مبارك أبو العملاء العرب ولا يخفى عليكم أيضاً زبعرت القذافي في العلن والولاء في الخفاء ومن منكم لا يعتقد بأننا قد ذقنا درعاً بهؤلاء واشتهينا الحرية باستعادة حقنا في الحياة .ومن منا يصدق فعلاً بان غاية الغرب واليهود سعادتنا وراحة بالنا وعيشة الهناء .وأن نكون فوق أرضنا ننعم بخيراتنا أحرار نفعل ما نشاء .تكلم أيها التاريخ الشاهد وذكرنا بكل هؤلاء وبمن آتى بهم الحكم ومن جعلهم حكاما علينا ومن جعلهم لنا أولياء أمر وجلادين وقضاء،أم انك ستلتزم الصمت وتخشى من الكشف عن الحقيقة وما حدث ويحدث في الخفاء .
  • لطيفة خالد | 2012-09-30
    أشاطرك أحزانك وتحية من القلب من طرابلس الشرق الى طرابلس الغرب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق